الاتحاد

الإمارات

البلدية تواصل مبادرة «أبوظبي الخضراء» لرعاية أشجار النخيل والمسطحات

جانب من تأهيل المسطحات الخضراء  (من المصدر)

جانب من تأهيل المسطحات الخضراء (من المصدر)

أبوظبي(الاتحاد)

تواصل دائرة الشؤون البلدية والنقل ممثلة ببلدية مدنية أبوظبي بالتعاون مع شرطة أبوظبي، و(تدوير) مبادرتها (أبوظبي الخضراء) مستهدفة رعاية وصيانة أشجار النخيل ومختلف أنواع الأشجار والمساحات الخضراء في أبوظبي الزراعات التجميلية والأسيجة النباتية ومزروعات الجزر الوسطية.

وتأتي هذه المبادرة تجسيدا للنهج الحكيم الذي غرسه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الطاهر والذي أولى رعاية كبيرة ودعما مستمرا للنهضة الخضراء في الإمارات، وانعكاسا لرعاية واهتمام قيادتنا الرشيدة وحرصها على استمرار المشروع الزراعي والزراعات التجميلية المميزة مبادرة تحت عنوان (أبوظبي الخضراء).

وأكدت بلدية مدينة أبوظبي أن الحملة نجحت حتى الآن في صيانة أكثر من (94,359 ?مترا ?مربعا) ?من ?المسطحات ?الخضراء ?والمغطيات ?النباتية ?للتربة ، ?وكذلك ?صيانة ?أكثر ?من (?2,148) ?شجرة ?نخيل ، ?و(?18,702)? ?شجرة ?مختلفة ?الأنواع ، ?و (?2,806) أمتار ?طولية ?من ?الأسيجة ?النباتية?.

وأوضحت البلدية إنها وبهدف حماية المظهر العام والحضاري للعاصمة أبوظبي فقد شملت الحملة إزالة الأشجار التالفة والزراعات المتهالكة وضمن هذا الإطار كشفت البلدية عن أن العدد الكلي للنباتات المراد إزالتها هو 367 شجرة متنوعة و208 أشجار من النخيل، و22 شجيرة، وإزالة أكثر من 97 ألف متر مربع من المسطحات الخضراء التالفة. وكانت الحملة بدأت فعليا الأسبوع الماضي، وتتواصل لتشمل جزيرة أبوظبي بأكملها، مشيرة إلى أن الأعمال تتضمن صيانة الأشجار وتقليمها وتأهيل وتجديد المسطحات الخضراء وإكسابها المظهر الجمالي والبيئي المناسبين، وإعادة تأهيل الأسيجة النباتية، وترحيل النفايات، وقص وتهذيب مغطيات التربة، بالإضافة لتعشيب الصباريات وإزالة وتنظيف السعف الجاف لأشجار النخيل وقص وتشكيل الأسيجة النباتية بالإضافة إلى الشجيرات ومغطيات التربة، وصيانة النخيل ونظافة الأحواض.

وتأتي هذه المبادرة تأكيدا لحرص دائرة الشؤون البلدية والنقل- بلدية مدينة أبوظبي للمحافظة على المظهر العام للمدينة والارتقاء المستمر بالمرافق العامة ومنظومة المرافق الترفيهية والحدائق والمتنزهات والشوارع.

وأشارت البلدية إلى أنها من أجل إنجاح الحملة أقامت مركزا لإدارة الحملة حيث تعمل الفرق متواصلة ب3 ورديات عمل على مدار 24 ساعة.

يذكر أن الحملة تستهدف صيانة (3,874) شجرة مختلفة الأنواع، و(7,684) شجرة نخيل، و450 ألف متر مربع من المسطحات الخضراء ومغطيات التربة، وكانت الحملة قد أنجزت خلال الأسبوع الأول صيانة (472) شجرة مختلفة الأنواع، و(2,148) شجرة نخيل، (94,359) مترا مربعا من المسطحات الخضراء ومغطيات التربة.&lrm

اقرأ أيضا

ولي عهد دبي: دليل الدور الرائد للإمارات