الاتحاد

عربي ودولي

حملة لإطلاق مسؤول في «الهلال الأحمر» السوري

دمشق (د ب أ) - بدأت مجموعة من الناشطين السوريين حملة تهدف للضغط على السلطات السورية من أجل إطلاق سراح المسعف وعضو مجلس إدارة الهلال الأحمر السوري رائد الطويل بعد مرور نحو شهرين على اعتقاله. وكتب آلاف من السوريين جملة موحدة عبر حساباتهم الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” طالبت بالحرية للطويل. وذكر ناشطون أن الطويل يعاني وضعاً صحياً صعباً نتيجة التعذيب، ونقل ناشطون عن معتقلين سابقين إلى جانب الطويل أفرج عنهم مؤخراً أنه يعاني جرحاً كبيراً في قدمه بالإضافة إلى فقدانه نحو 30 كيلوجراماً من وزنه. وكانت السلطات السورية اعتقلت الطويل في شهر نوفمبر الماضي من مقر فرع الهلال الأحمر واقتادته إلى مكان مجهول. وسبق للسلطات السورية أن اعتقلت عدداً من المسعفين المتطوعين في الهلال الأحمر السوري، بينما لقي خمسة على الأقل حتفهم برصاص القوات السورية في عدة مدن سورية منذ اندلاع الاحتجاجات ضد النظام السوري في منتصف مارس من العام الماضي.
إلى ذلك أعلن تجمع أنصار الإسلام في دمشق امس عن استهداف مسؤول إيراني رفيع المستوى وجنرالات من روسيا إلى جانب قيادات من “حزب الله” اللبناني داخل العاصمة السورية، ولم يوضح التجمع تفاصيل العملية، إلا أنه ذكر أن الشخصيات تم استهدافها وهي في طريقها للقاء الرئيس السوري بشار الأسد.

اقرأ أيضا

وزراء بريطانيون قد يستقيلون لمنع جونسون من تعليق عمل البرلمان