الإمارات

الاتحاد

الوزارة تبدأ تسويق الرطب

منتجات تمور محلية تسوقها وزارة البيئة

منتجات تمور محلية تسوقها وزارة البيئة

بدأت وزارة البيئة خلال الشهر الماضي بمباشرة تنفيذ مبادرة تسويق الرطب لعام 2010، ضمن سعي الوزارة لرفع نسب الاعتماد الذاتي من الإنتاج المحلي والمساهمة بتحقيق الأمن الغذائي في الدولة وتشجيع الاهتمام بالمنتجات الوطنية والتوسع بزراعة الأصناف الجيدة من التمور وإحلال زراعتها محل الأصناف ذات المردود الاقتصادي المتدني بالتعاون والتنسيق مع القطاع الخاص.
وبين منصور المنصوري استمرار تسويق رطب المزارعين من خلال الجمعيات التعاونية لغاية شهر سبتمبر المقبل، مشيرا إلى أن الوزارة طورت المقاييس وجودتها لمواصفات العلب الكرتونية للرطب والتي تحمل اسم “خيراتنا”.
وتساهم في عملية تسويق الرطب جمعية أبوظبي التعاونية وجمعية الشارقة التعاونية، وجمعية رأس الخيمة التعاونية إضافة إلى مركز اللولو ، لتشجيع المزارعين لبيع منتجاتهم وذلك بهدف إيجاد قنوات تسويقية لتصريف المنتج من الرطب . وذكر أنه من المتوقع تسويق 150 طنا من الرطب وذلك من خلال الجمعيات والتعاونية، مشيراً إلى ما قامت به الوزارة في وقت سابق من تحديد الأصناف ذات الجدوى الاقتصادية وهي الخنيزي والبرحي واللولو والتي تعتبر من أكثر الأصناف والأنواع رغبة لدى المستهلكين، وهي أصناف المبكرة والوسطى والمتأخرة.
وتهدف الوزارة من وراء اختيار تلك الأنواع إلى توفير الأصناف خلال فترة التسويق وبدون انقطاع ويعتبر صنف البرحي من الأصناف المتميزة والذي يمكن أن يستهلك في مرحلة البسر وهذه ميزة نسبية للصنف. وكانت الوزارة عملت على إعداد التصميم المناسب لعبوة التسويق بوزن كغم واحد وتحمل شعار المنتج (خيراتنا) على هيئة شماريخ، وذلك تشجيعاً للمنتجات الوطنية وتعريف المزارع على الطريقة المناسبة للتسويق.

اقرأ أيضا

بدء التطبيق الإلزامي لـ"الجرام" بدلاً من "التولة" بتجارة العطور