الاتحاد

الإمارات

«التربية» ترصد واقع مسابقات الأنشطة التربوية بهدف تطويرها

طالبات مشاركات في معرض فني

طالبات مشاركات في معرض فني

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن اطلاقها استبياناً ترصد فيه واقع المسابقات العامة للأنشطة التربوية بهدف تطويرها والارتقاء بمستوى آلياتها.
ويعكس ذلك اهتمام الوزارة بالأنشطة اللاصفية وأهميتها في تحسين مستوى الطلبة سواء على المستوى الاكاديمي، او المستوى الشخصي، وفقاً لوفاء العبار مديرة ادارة الأنشطة الطلابية في الوزارة.
وتعمد الوزارة من خلال الاستبيان المنشور على موقعها الالكتروني الى التعرّف على رأي الميدان التربوي من مدراء مدارس ومنسقين بخصوص واقع هذه المسابقات، متمنية على المشاركين في الاستبيان وضع اجابات دقيقة وواضحة لكي يتمكّن القيّمون من تحقيق الهدف المنشود منه.
ويتضمن الاستبيان الموجّه الى مدراء المدارس أسئلة عن كيفية حصول المدرسة على المعلومات الخاصة بمسابقات الأنشطة، وما اذا كانت قد وصلتهم في موعد مناسب، وكذلك مدى وضوح شروط وتعليمات المشاركة في مختلف المسابقات، بالاضافة الى سؤال عن طريقة التحكيم وتوقيت التصفيات في تلك المسابقات. كما تضمن الاستبيان اسئلة عما اذا كان قد تم تكريم الطلبة الفائزين في المسابقات والمشرفين عليهم، بالاضافة الى رصد درجة اهمية مسابقات الانشطة التربوية بالنسبة للمدراء وتحديد ايجابياتها وسلبياتها. أما الاستطلاع الموجّه الى منسقي انشطة المسابقات، فقد تمّ تعميمه على مختلف المناطق التعليمية في الدولة، وتضمن بالاضافة الى الاسئلة المذكورة في الاستبيان الأول، عدد المسابقات التي شاركت فيها كل منطقة تعليمية، وعدد المدارس والطلبة المشاركين.
وكانت وزارة التربية حددت أجندة عمل مستقبلية لرعاية الطلبة أصحاب المهارات المميزة في مختلف المجالات، وذلك لخوض جميع المنافسات العلمية على المستويات المحلية والخليجية والدولية بقوة وتنافسية عالية. وتعدّ التربية الأنشطة المدرسية واحدة من أهم مقومات تحسين البيئة التعليمية، وهي من هذا المنطلق تحرص دائماً على حث إدارات المدارس على استثمار ميزانيتها المالية في إثراء المجتمع المدرسي بمجموعة من المسابقات لجعل البيئة التعليمية أشد جذباً، ولتجديد نشاط الطالب بصورة دائمة، وتوجيه مهاراته وطاقاته إلى كل ما هو نافع له.

اقرأ أيضا