الاتحاد

عربي ودولي

أم عراقية لتوأمين سياميين تطلق نداء لانقاذهما


بغداد - اف ب: وجهت ماجدة راشد (20 عاما) التي رزقت قبل ثلاثة أيام بتوأمين سياميين في أحد مستشفيات مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية شرق بغداد أمس نداء الى المؤسسات الصحية العالمية لانقاذ طفليها·
وقالت ماجدة التي ولدت طفليها في مستشفى فاطمة الزهراء 'المفروض ان اكون سعيدة مثل اي أم تلد طفلا لكنني في غاية الألم والحزن لاني ولدت طفلين ملتصقين'· واضافت 'اتمنى ان تلتفت لنا المؤسسات الصحية في الخارج وتساعدنا في اجراء عملية فصل لهما خارج العراق'· واوضحت ان 'الاطباء في العراق لا يمكنهم اجراء العملية لانها تحتاج الى معدات واجهزة وخبرة لذلك فنحن نتطلع الى يد العون'· ومن جانبه اكد حيدر سالم (25 عاما) والد الطفلين والعاطل عن العمل ان 'التوأمين السياميين كانا مفاجأة غير متوقعة غيرت بالكامل مجرى حياتنا'·
واضاف ان 'الاطباء نصحوا باجراء عملية فصل في الخارج'· من جهته، اكد الطبيب زيد جعفر حسين المقيم في مستشفى فاطمة الزهراء ان 'هذه الحالة تحدث من بين كل 10 الاف حالة، وانها ليست المرة الاولى التي تحدث فيها مثل هذه الولادة في العراق'· واكد ان 'عملية الفصل داخل العراق لن تنجح بسبب عدم توفر الامكانيات وبسبب عدم اجراء عملية مماثلة في الماضي'· وعن الحالة العامة للتوأمين قال زيد 'خارجيا الطفلان ملتصقان أسفل البطن أحدهما كامل الأرجل والآخر رجلاه ملتصقتان مع بعضهما البعض، وداخليا الامعاء الدقيقة ملتصقة مع بعضها وكل منهما لديه كبد وقلب ودماغ طبيعي ويشتركان بثلاث كلى'·

اقرأ أيضا

308 حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد في الصين