الرياضي

الاتحاد

«الأسود» .. إلى أين ؟

أتمنى من كل قلبي أن يشارك المنتخب العراقي في بطولة واحدة دون أن يتجدد الحديث عن مشاكل داخل معسكر “أسود الرافدين”، حدث ذلك في “ خليجي 18” بالإمارات، وتكرر ذلك في البطولات الأخرى.
وما يواجهه في أعقاب الخسارة الأخيرة أمام إيران يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الأمور لا تسير على ما يرام داخل المعسكر العراقي، فبعد التصريحات الساخنة التي أطلقها المدافع باسم عباس، جاء خبر رحيل ناظم شاكر المدرب العام وخروجه من الجهاز الفني، بعد أن وصلت العلاقة بينه وبين المدرب الألماني سيدكا إلى طريق مسدود، ولا أدري متى تنتهي مشاكل منتخب العراق الذي يحمل على عاتقه مسؤولية توحيد الشعب العراقي الذي عانى كثيرا من الانقسامات.
سؤال له ما يبرره..لماذا تغيب الجماهير القطرية عن المدرجات في المباريات التي لا يكون العنابي طرفا فيها؟، أليس نجاح البطولة مسؤولية الجميع؟، وعلى رأسهم الجماهير التي تعد ملح البطولة وفاكهتها؟
برغم خسارة الأبيض نقطتين غاليتين كانتا في متناول اليد أمام كوريا الشمالية، إلا أن الآراء اتفقت على أن الأبيض يستحق الاحترام، وأن الفريق قادر على أن يعوض (تعادل البداية) وأن ينافس بكل قوة على إحدى بطاقتي المجموعة، بشرط أن يتجاوز عقبة حامل لقب بطل آسيا، ازدادت درجة البرودة في الدوحة، فارتفعت حرارة مباريات كأس آسيا مع اقتراب الدور الأول من تحديد كل الملامح.
لو سارت مباراة الكويت أمام الصين بطريقة طبيعية، بعيدا عن أخطاء التحكيم، لما وجد الأزرق نفسه في هذا الموقف الصعب، فالخسارة الأولى أربكت حسابات بطل الخليج وحولته من منتخب أهدى الكرة العربية أول لقب آسيوي في تاريخها إلى أول منتخب يتهدده شبح الخروج المبكر من البطولة.
لو كان بيدى لكلفت الحكم الأوزبكي إبرماتوف أنجح حكم في نهائيات كأس العالم الأخيرة، بإدارة كل مباريات البطولة بعد نجاحه الملحوظ في إدارة (قمة) العراق وإيران والتي استحق أن يحصل في نهايتها على أكثر من تسعة من عشرة.
المنتخب الأوزبكي يتعامل مع أحداث البطولة بمنطق “ماقل ودل” حيث فاز على قطر بأقل فرص ممكنة، وتكرر نفس المشهد أمام الكويت، فمن فرصتين فقط استطاع أن يصل إلى النقطة السادسة، وليصبح قاب قوسين أو أدنى من الصعود إلى الدور الثاني، وفي ذلك دليل قاطع على أنه ليس مهما أن تسيطر أو أن تستحوذ، فالأهم كيف تستثمر الفرص التي تلوح لك، مهما كانت قلتها، ويحسب للفريق الأوزبكي أنه سجل أربعة أهداف في أول مباراتين من بينها اثنين من أجمل أهداف البطولة حتى الآن.

issam.salem@admedia.ae

اقرأ أيضا

السهلاوي: ظروف التعاقد مع يوفانوفيتش انتهت