الاتحاد

منوعات

«نوموفوبيا».. رهاب الانفصال عن الهاتف!

الاتحاد

الاتحاد

عزة يوسف (القاهرة)

يعاني كثير الأشخاص حول العالم، «القلق النفسي» نتيجة الانفصال عن الهاتف المتحرك، حيث نقل موقع «Harpers bazaar» عن ديفيد برودو، المؤسس المشارك، الرئيس التنفيذي لشركة «Remente» السويدية للرفاه العقلي والتنمية الشخصية، قوله إن الوباء الرقمي المعاصر يؤدي لما يُعرف باسم «نوموفوبيا»، أي رهاب الانفصال عن الهاتف. وأوضح برودو أن الأعراض الأكثر شيوعاً تتضمن فحص هاتفك طوال الوقت بحثاً عن الرسائل أو التنبيهات حتى من دون أن يرن الهاتف أو يهتز، واصطحاب هاتفك أثناء الاستحمام أو في منتصف اجتماع أو عشاء مهم، والشعور بالفزع إذا نفد شحن البطارية.
وأضاف أن الشخص المصاب يجد نفسه متوتراً وقلقاً للغاية إذا لم يكن هاتفه موضوعاً أمامه في خط الرؤية، وغالباً ما يتجنب عن عمد المواقف التي لا يكون فيها هاتفه بجانبه، وأكد أن الاضطراب يمكن أن يؤثر على صحة الإنسان النفسية وحياته الاجتماعية وعلاقته مع الآخرين وقدرته على التفاعل معهم في العالم الحقيقي، كما تمتد الآثار السلبية إلى زيادة مستويات التوتر، ورداءة نوعية النوم، والعزلة الاجتماعية.

اقرأ أيضا

«وارنر براذرز أبوظبي».. المدينة الترفيهية المغلقة الأكبر عالمياً