الاتحاد

الإمارات

نهيان يؤكد أهمية التعاون الدولي لتحقيق التنمية المستدامة


افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم أمس المنتدى الدولي المشترك للتنمية المستدامة لمصادرالمياه والبيئة بدول مجلس التعاون والذي تنظمه جامعة الإمارات لمدة ثلاثة أيام بالتعاون مع مركز التعاون البترولي فى اليابان وذلك في فندق ابراج الشاطئ في أبوظبي ·
وأشاد معاليه في كلمة الافتتاح بالتعاون المثمر مع اليابان مشيرا إلى أن هذا المنتدى هو الثالث من نوعه الذي يتم التخطيط له بين قطاع البحث العلمي بالجامعة ومركز التعاون البترولي الياباني ·
كما عبر عن حرص الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' على دعم هذا التعاون وتنميته بصفة مستمرة تطبيقا للنهج الذي ارساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' في تفعيل التعاون على المستوى الدولي لما فيه خير الإمارات وتنميتها وتقدمها· وأشار إلى أهمية المنتدى والتوافق التام بشأن اهدافه المتمثلة في التطوير الدائم لنظم التخطيط والإدارة والاستخدام الأمثل لمصادر البيئة والبحث المستمر عن وسائل تحقيق التوازن المطلوب والمرغوب بين الاحتياجات البشرية ومتطلبات الحفاظ على البيئة · كما أكد معاليه على ضرورة السعي لتحقيق الترابط بين نتائج البحوث والدراسات وبين السياسات والإجراءات التي تحكم أمور التطبيق في البيئة وأن تكون مفاهيم حماية البيئة والحفاظ على الطبيعة والتنمية المستدامة اساسا للعمل البيئي على كافة المستويات·
ونوه في هذا الصدد بالموقع المهم الذي تمثله الموارد المائية في دول مجلس التعاون وما تمثله من تحد لها حاضرا ومستقبلا معربا عن الأمل في أن يسهم المنتدى في دعم قدرات دول مجلس التعاون على ادارتها لمواردها المائية وتوفير الدراسات التي تؤدي إلى اتخاذ القرارات الرشيدة في هذا المجال·
وأعرب عن الأمل في أن يؤدي هذا المنتدى إلى دعم الجهود الرامية لتأسيس الأطر الإقليمية والدولية التي تشجع على التعاون والتنسيق في هذا المجال الحيوي·
وأشار في هذا الصدد الى حرص جامعة الامارات على تنظيم المنتدى انطلاقا من قناعتها بدور مرتقب في مسيرة الدولة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وهي المسيرة التي تهتم بحماية البيئة وترشيد استخدام الموارد الطبيعية كعنصر رئيسي في التطور الاقتصادي المرموق الذي تشهده الدولة·
وبعد ذلك القى سعادة هاجيمي تسوجيموتو السفير الياباني لدى الدولة كلمة أكد فيها أهمية التعاون المشترك بين البلدين ليس في مجال البيئة فحسب وانما في مختلف المجالات الأخرى·
واستعرض سعادته أهداف وتاريخ هذا المنتدى المشترك الذي بدأ منذ 13 عاما في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية مشيرا إلى أن هذا هو ثالث منتدى يتم تنظيمه في الإمارات والرابع عشر على مستوى دول التعاون وأن الغرض منه هو تبادل المعلومات بين العلماء والخبراء فى البلدين حول التنمية المستدامة والمياه وكذلك الفهم الافضل للبيئة والعمل على تنميتها بوسائل تقنية جديدة ومبدعة·
وفي ختام كلمته ذكر السفير الياباني أن التقدم الذي وصلت إليه الإمارات لم يصرف نظر مؤسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان عن الاهتمام بتحسين البيئة وتنميتها الأمر الذي جعله أحد سبعة حكام على مستوى العالم يحوزون على جائزة' بطل الارض' لما بذله وبذلوه من جهود لحماية البيئة المحلية لكل دولهم·
ثم القى السيد هاتانو مدير مركز التعاون البترولي في اليابان كلمة استعرض فيها القضايا الرئيسية التى تشغل اليابان وما احرزته من نجاحات فى مجال تحسين البيئة وترشيد استهلاك الطاقة·

اقرأ أيضا