الاتحاد

الرياضي

الموج الأزرق يغرق الوحدة بثلاثية فالدير والإدريسي


فاز النصر على الوحدة 3/1 في اللقاء الذي جمع الفريقين أمس على ستاد آل نهيان بنادي الوحدة في افتتاح مباريات الجولة الرابعة عشرة لدوري اتصالات لكرة القدم·
وسجل للنصر البرازيلي فالدير 16 و71 والمغربي فيصل الادريسي 47 فيما أحرز للوحدة اسماعيل مطر (85)·
وانتهى الشوط الأول بتقدم النصر بهدفين دون مقابل·· حيث قدم خلاله النصر أداءً رائعاً وكان الأكثر استحواذاً على الكرة وسيطرة على إيقع اللعب، حيث جاء تنظيمه الدفاعي على أعلى مستوى وكذلك الهجمات المرتدة التي حسم بها الحصة الأولى لصالحه·· واصل الفريق النصراوي الأداء القوي الرائع في الشوط الثاني وعزز تقدمه بهدف ثالث قبل أن يقلل الوحدة الفارق في الدقائق الأخيرة·
جاءت المباراة جيدة في مستواها الفني وغلب على الأداء الحماس من جانب الوحدة الذي افتقد التركيز·· فانكشف خط وسطه ودفاعه بشكل كبير الذي لم يقاوم خطورة الفريق النصراوي الذي استحق الفوز عن جدارة واستحقاق، الفوز رفع رصيد النصر إلى 23 نقطة فيما تجمد رصيد الوحدة عند 31 نقطة ليشتعل الدوري في سباق القمة حيث هي المرة الثانية التي خسر فيها الوحدة في الدور الثاني والثالثة في المسابقة·
شوط نصراوي
وضح منذ صافرة البداية أن اللقاء سيكون مثيراً وقوياً لأن الطريق لدى الفريقين واضح في تحقيق أهدافهما من المواجهة·· ونجح النصر في أن يكون بطل نصف المباراة الأولى بأدائه العالي التركيز وانتشاره السليم وقيام لاعبوه بتنفيذ الواجبات في أحسن صورة فكان الشوط لصالحهم أداء ونتيجة من خلال إحرازه لهدفين بواسطة البرازيلي فالدير في الدقيقة 16 ثم المغربي فيصل الإدريسي في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع·
وفي المقابل ظهر الوحدة سلبياً في كافة خطوطه ولم يرتق إلى مستوى الخروج بنتيجة إيجابية في هذا الشوط حيث تباعدت خطوطه وظهر الأداء الفردي الذي لم يقدم الى شيء للفريق الى جانب الأخطاء في التمرير والتغطية وفقدان الكرة بسهولة في أي جزء من الملعب·
البداية جاءت مشتعلة من خلال محاولات هجومية لدى الطرفين بغية إحراز هدف مبكر يريح الأعصاب هنا أو هناك لكن يبدو أن الاستعجال والحماس الزائد قد طغى على فكر وأداء اللاعبين فلم تظهر خطورة حقيقية على المرميين·· خلال الدقائق الخمس الأول ثم استجمع الوحدة قواه مبكراً ونظم هجمة وصلت فيها الكرة الى ميتروفيتش الذي مررها لإسماعيل مطر المنفرد لكنه سدد في جسم الحارس وارتدت الى ميتروفيتش مرة أخرى لكن الدفاع النصراوي نجح في إبعاد الخطر·· وجاء الرد النصراوي بعد دقيقة واحدة عندما مرر يوسف موسى كرة عرضية عدلها فالدير بصدره لنفسه ليواجه حارس الوحدة ويسدد بقوة لكن عبدالباسط أنقذ الموقف وأبعد هدفاً عن مرمى فريقه لكن فالدير عاد بعد 9 دقائق، أي في الدقيقة 16 وسجل هدفاً رأسياً بمهارة عالية عندما حول الكرة العرضية التي وصلته من المغربي فيصل الإدريسي لتأخذ يد عبدالباسط الى داخل الشباك·
هذا الهدف المبكر مثل نقطة تحول هامة في هذا الشوط·· حيث جاء في وقت بدأ فيه الوحدة ترتيب أوراقه في وسط الملعب وتنظيم هجماته·· فكان تأثيره كبيراً على الفريق الذي ارتبك بشكل كامل وتباعدت خطوطه فدانت السيطرة لفريق النصر الذي واصل الأداء الجيد وبنفس التركيز·· وكاد فالدير أن يضيف هدفاً ثانياً من الكرة التي وصلته من يوسف موسى من ركنية لكن عمر علي مدافع الوحدة تدخل وأبعدها الى ركنية·
وبعد 25 دقيقة يحاول الوحدة الإمساك بزمام الأمور لكن دون جدوى ويطلق علي عباس صاروخا أرض جو في الدقيقة 27 يتصدى له عبدالباسط محمد ببراعة ويبعد الكرة الى ركنية·· ويحصل النصر على العديد من الضربات الركنية التي ظلت تشكل خطراً على المرمى الوحداوي·
وتتهيأ فرصة جيدة لإسماعيل مطر في الدقيقة 32 بعد أن تناقل لاعبو الوحدة الكرة أكثر من مرة لكن اسماعيل سدد بيسراه بعيداً عن المرمى· ومن هجمة منظمة أخرى في الدقيقة 42 سدد الإيراني جواد نيكونام كرة قوية فوق العارضة ويخطف يوسف موسى الكرة من بين فهد مسعود وعبدالرحيم جمعة حيث اتكل كل منهما على الآخر ويتقدم يوسف موسى ويسدد فوق العارضة·· وفي الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع يضيف النصر الهدف الثاني من كرة تسلمها فيصل الإدريسي من وسط الملعب وتقدم بها حيث ساعده زميله فالدير في تفكيك دفاع الوحدة عندما سحب المدافعين ليصل الإدريسي الى منطقة الجزاء ويسدد كرة يسارية داخل المرمى الوحداوي ليضيف هدفاً ثانياً جميلاً لينتهي الشوط الأول بتقدم النصر 2/صفر·
الإثارة مستمرة
وفي الشوط الثاني يتواصل الأداء المفتوح من الجانبين، الوحدة اندفع من أجل تقليل الفارق أولاً ثم البحث عن التعادل، وفي المقابل ركز النصر الاعتماد على الهجمات المرتدة·· وظهرت الخطورة الأولى على المرمى في هذا الشوط في الدقيقة 53 عندما انطلق اسماعيل مطر من الجهة اليمنى وأرسل كرة عرضية الى ميتروفيتش أمام المرمى لكن الأخير لم يحسن التعامل معها لتضيع فرصة للعنابي·
ويستمر الوضع على ما هو عليه محاولات وحداوية مستميتة لكسر الحاجز الدفاعي النصراوي لتقليل الفارق والعودة الى المباراة، وفي المقابل يؤدي النصر بنفس أسلوبه الذي يعتمد على التأمين الدفاعي والمراقبة اللصيقة والضغط المستمر على لاعبي الوحدة في كل مكان في الملعب مع الاعتماد على الهجمات المرتدة لاستغلال سرعة فالدير الخطير ومسلم أحمد ومساندة فيصل الإدريسي·
وبعد ربع ساعة يجري مدرب النصر أول تغيير عندما دفع بعامر مبارك بديلاً لعلي عباس، وفي الوحدة خرج عبدالله سالم المصاب وحل مكانه طلال عبدالله·
ويحاول الوحدة فك شفرة الدفاع النصراوي من خلال التسديدات القوية من خارج المنطقة·· ويرسل جواد نيكونام كرة قوية يصدها حارس النصر محمد علي غلوم على مرتين·· وفي الدقيقة 65 ينخرط عبدالرحمن جمعة من الجهة اليسرى ويرسل كرة عرضية ترتطم بيد مدافع النصر محمود حسن داخل المنطقة، ويشير الحكم باستمرار اللعب وسط احتجاج لاعبي الوحدة والجماهير·· ويتواصل اللعب الهجومي للوحدة الذي ترك منطقة خالية لترتد هجمة قادها فيصل الإدريسي من وسط الملعب الذي مرر كرة رائعة الى فالدير الذي تقدم بها وسددها على يمين عبدالباسط محمد محرزاً الهدف الثالث للنصر في الدقيقة ,·71 ولحظتها وضح أن الأمور قد آلت بشكل نهائي للفريق النصراوي الذي عرف كيف يتعامل مع المباراة· ويدفع هولمان بصالح المنهالي بديلاً عن المدافع علي جمعة الزعابي في محاولة لزيادة عدد المهاجمين ويحاول الوحدة بهجمات غير مركزة·· لم يكتب لها النجاح وسط حالة التركيز العالية التي يؤدي بها فريق النصر المباراة·
وينجح اسماعيل مطر في تقليل الفارق بإحراز هدف الوحدة الوحيد في الدقيقة 85 عندما حول برأسه الكرة التي وصلته من ركنية أرسلها فهد مسعود·· لكن هذا الهدف لم يكن كافياً لأن يصل بالفريق أو يقربه من التعادل·· وكاد جواد نيكونام أن يسجل هدفاً ثانياً للوحدة في الدقيقة 87 عندما حول برأسه الكرة التي وصلته من ضربة حرة مباشرة من اسماعيل مطر لكن حارس النصر أبعدها الى ركنية·
ويحتسب الحكم وقتاً بدل الضائع 6 دقائق يستمر خلالها الأداء الحماسي بين الطرفين·· ويشتمل على محاولات هجومية للوحدة ودفاع مستميت مع هجمات مرتدة للنصر حتى على حكم اللقاء عن نهاية المباراة بفوز النصر 3/·1

اقرأ أيضا

32 منتخباً في مونديال 2022