الاتحاد

الاقتصادي

8,09 مليار درهم حجم تجارة قطع غيار السيارات المقلدة


دبي- 'الاتحاد': كشف مصدر عامل في تجارة قطع غيار السيارات، ان حجم تجارة القطع المقلدة في السنة يبلغ حوالي 8,096 مليار درهم حيث تشكل 20% من إجمالي تجارة قطع غيار السيارات في المنطقة الذي يبلغ 11 مليار دولار (40,48 مليار درهم)، مشيراً إلى أن خسائر الشركات بسبب هذه التجارة تصل إلى 100 مليون دولار (368 مليون درهم) سنوياً·
وقال أوليج ريابتسيف، المدير العام لعمليات 'بوش أوتوموتيف أفترماركت' في الشرق الأوسط: 'من الضروري أن تشن السلطات المعنية في المنطقة حملات ضد تجار قطع غيار السيارات المقلدّة'·
وأضاف ريابتسيف: 'يبلغ سعر المنتجات المقلدة 80% من سعر المنتجات الأصلية لكنها تؤثر بشكل سلبي على أداء السيارة حيث لا يتعدى مستوى فعاليتها 30% ما يؤثر على مستويات الأمان'· وتابع: 'يتضاعف حجم خسائر الشركات العاملة في المجال سنوياً حيث يجري تقديم المنتجات المقلدة للعملاء بأسعار رخيصة ومغرية· لذا يتوجب محاربة هذه التجارة غير الشرعية عن طريق شن الحملات ضد مروّجي هذه البضائع'·
وأضاف: 'يجب أن تترافق المبادرات الحكومية والإجراءات القانونية الموجهة ضد تجارة قطع الغيار المقلّدة بحملات تهدف إلى رفع مستوى الوعي العام· وتعمل شركتنا على تطوير خطة توعية تهدف إلى توعية الجمهور بالتأثيرات الإيجابية لاستخدام قطع الغيار الأصلية ودورها في رفع مستوى أداء السيارة والتأثيرات السلبية التي تسببها قطع الغيار المقلّدة'·

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى