الاتحاد

الرياضي

القطري ناصر صالح العطية يحلق بلقب رالي الإمارات الدولي


بعد منافسة عارمة تُوج المتسابق القطري ناصر صالح العطية مساء أمس بطلاً لأدنوك للتوزيع رالي الإمارات الدولي 2006 الذي استمر ثلاثة أيام واقيم تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية، ونظمه نادي السيارات والسياحة تحت اشراف الاتحاد الدولي للسيارات (فيا)·
وحل في مركز الوصيف المتسابق الشيخ خالد القاسمي وجاء ثالثاً الشيخ سهيل بن خليفة آل مكتوم تلاه الشيخ عبدالله القاسمي رابعاً والقطري مسفر المري خامساً والأردني مجد فراح سادساً والسعودي أحمد الصبان سابعاً والكويتي مفيد مبارك ثامناً والإماراتي صادق فضل تاسعاً والبريطاني سايمون نوتار عاشراً·
وقام بتتويج الفائزين على المنصة في باحة فندق هيلتون العين محمد بن سليم رئيس مجلس ادارة نادي السيارات والسياحة بحضور ابراهيم المرزوقي مدير الاتصالات بشركة أدنوك للتوزيع وديرك ليدجر مندوب الاتحاد الدولي للسيارات (فيا)·
وتغلب العطية بعد منافسة رائعة على الشيخ خالد القاسمي بفارق 7 ثوان، وكان القاسمي قد استهل القسم الثاني من الرالي صباح أمس الجمعة متقدماً بفارق 53 ثانية على العطية، وسرعان ما تمكن الأخير من تقليص الفجوة الزمنية إلى 48 ثانية في المرحلة الخاصة الثامنج، وتابع تقليص الفارق إلى 31 ثانية في مرحلة 'السد' التاسعة، وفي المرحلة العاشرة وصل الفارق الزمني بين النجمين 22 ثانية· وبعد توقف في مركز الصيانة قام خلاله فريق القاسمي بتعديل طفيف على أجهزة التعليق استعداداً للمراحل الثلاث الأخيرة استطاع العطية في المرحلة قبل الأخيرة ازاحة 8 ثوان عن كاهله ليصل الفارق بينه وبين القاسمي 10 ثوان واستمرت المنافسة التي أدهشت الجميع في المرحلة الأخيرة الثالثة عشرة ليحسم العطية الموقف ويسجل زمناً أقل بـ 17 ثانية عن الشيخ خالد وينتزع الفوز متقدماً بفارق 7 ثوان فقط·
وقال الشيخ خالد: 'لم يكن لدي أي خيار آخر سوى الضغط بكل ثقة مع عدم ارتكاب أي خطأ· مؤكداً أن المنافسة في أوجها تخللها لحظات مثيرة للغاية حيث أنه لم يشهد منافسة مثل التي خاض غمارها اليوم مع العطية·
وخاض المنافسون في المراكز التالية منافسات عارمة لا تقل حدة عن منافسات الطليعة، فقد نشب صراع عنيف بين المتسابق الأردني أمجد فراح ومساعده خالد زكريا من جهة، والمتسابق القطري مسفر المري ومساعده عادل حسين من جهة أخرى·
ووصلت إلى نهاية الرالي 17 سيارة من أصل 27 سيارة انطلقت صباح أمس قادها متسابقون ينتمون إلى 11 دولة هي الإمارات وسلطنة عمان والأردن وبريطانيا والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة ولبنان والبحرين وايرلندا وقطر والمانيا·
وكان من بين المتسابقين الذين عادوا للانطلاق صباح أمس وفقاً لقوانين السوبر رالي المتسابق الأردني فارس بسطامي والمتسابق العماني نزار الشنفري·
من جهة أخرى ما زال المتسابق البحريني حسن الصددي في المستشفى تحت المراقبة وحالته مستقرة لاستثناء بعض الرضوض من جراء حادث انقلاب سيارته في القسم الأول للرالي، ويتوقع الأطباء شفاء الصددي سريعاً·

اقرأ أيضا

ثيو هرنانديز: ريال مدريد نادٍ استثنائي ولكن ميلان أيضاً كبير مثله