الرياضي

الاتحاد

بني ياس يستعيد الفرحة بعد 7 أعوام!

ريتشارد أوليفييرا قدم أوراق اعتماده مع بني ياس (تصوير أفضل شام)

ريتشارد أوليفييرا قدم أوراق اعتماده مع بني ياس (تصوير أفضل شام)

معتصم عبدالله (دبي)

لعبت «الوجوه الجديدة» في تشكيلة بني ياس، من لاعبي «الميركاتو الشتوي» أدواراً مهمة، في استعادة الفريق طعم «الفرحة الغائبة»، في المواجهات أمام «العميد»، على مدار أكثر من 7 أعوام، خاض فيها الفريقان 11 مباراة في الدوري، قبل أن يحتفل بالفوز بهدف الدقيقة 90 لـ «المواجهة 12»، ضمن الجولة الأخيرة بالدور الأول، لدوري الخليج العربي، أمس الأول، على ستاد آل مكتوم.
وشهدت تشكيلة الألماني شايفر مدرب بني ياس، مشاركة إيجابية للثنائي البرازيلي ريتشارد أوليفييرا قائد منتخب أذربيجان في وسط الملعب، بجانب المدافع الشاب بدر الشبيبي، المنتقل بدوره من الجزيرة، فيما لم يكن الظهور الأول للمهاجم التنزاني جون جورج المقيد في فئة المقيمين بالنحو المطلوب، بعد تعرضه للطرد في أول 10 دقائق من مشاركته، بديلاً للمهاجم أحمد شحدة.
ولم يمنع غياب الانتصارات عن بني ياس، في ثلاث جولات على التوالي، مني فيها بالخسارة أمام الفجيرة 0-1، الجزيرة 1-2، والوصل 1-5، من نجاح مساعيه في إيقاف انطلاقة النصر المنتشي بلقب كأس الخليج العربي، وإلحاق الخسارة الأولى أيضاً بالفريق، بعد ثلاث جولات على التوالي، احتفل فيها بالفوز أمام حتا 2-1، والفجيرة 1-0، والجزيرة 2-1، ليتراجع الى المركز الخامس ويفقد فرصة سانحة لاحتلال وصافة الترتيب.
وعبر البرازيلي ريتشارد أوليفييرا عن سعادته بتزامن مشاركته الأولى، مع فريقه الجديد بني ياس بتحقيق فوز مهم على حساب النصر، وأوضح اللاعب المتوج مع فريقه السابق قره باغ بلقب الدوري في أذربيجان في 6 مواسم على التوالي، «قطعاً فرحتي مضاعفة، بالتواجد ضمن قائمة أول مباراة مع فريقي الجديد، ونجاحنا في حصد فوز مهم يسهم في إعادة تصحيح المسار.
في المقابل، ذكر المدافع بدر الشبيبي «23 عاماً»، والذي احتفل بدوره بفوزه الأول، مع فريقه الجديد بني ياس أمام النصر، بعدما خاض مباراته الأخيرة مع فريقه السابق الجزيرة أمام ذات المنافس، ولكن في كأس الخليج العربي، وانتهت بالتعادل 0-0، أن الانتصار مثل ترجمة لجهود زملائه في المباراة، وخلال التدريبات التي سبقت المواجهة، وأضاف «تواجد مجموعة من زملائي السابقين، بفرق المراحل السنية بنادي الجزيرة، ساعدني بشكل إيجابي على سرعة التأقلم، وأتطلع إلى تحقيق الإضافة المطلوبة».
ومثلت «العناصر الشابة» كلمة السر في تشكيلة المخضرم شايفر «70 عاماً»، والذي يحرص على منح الفرصة للدماء الشابة في الفريق بصورة مستمرة، وهو ما بدا واضحاً في تشكيلة مباراة النصر، والتي ضمت 6 لاعبين لم تتجاوز أعمارهم «23 عاماً»، ممثلين في بدر الشبيبي 23، خالد الهاشمي «22 عاماً»، خميس صالح «21 عاماً»، سهيل النوبي «23 عاماً»، سلطان الشامسي «23 عاماً»، أحمد شحدة «20 عاماً».

اقرأ أيضا

ساري إلى مونديال الرجل الحديدي