الاتحاد

الاقتصادي

سيارات المستقبل ثلاثيات العجلات


عدنان عضيمة:
أول ما يتبادر إلى الذهن أن العربات ذات العجلات الثلاث 'الترايكس' هي ابتكار شرق آسيوي صرف بسبب كثرة انتشارها في الهند والصين وتايلاند على وجه الخصوص، إلا أنها تتجه الآن لأن تصبح وسيلة عالمية للنقل الخفيف· وبدأت بالانتشار في بعض دول أوروبا الوسطى والشمالية كبديل للسيارات العادية من أجل ممارسة متعة القيادة الرياضية وخاصة في سويسرا وألمانيا والدول الاسكندينافية· وأما في إيطاليا فإن للعربات ثلاثية العجلات دورها المؤثر في حركة التجارة الداخلية باعتبارها وسيلة مثالية للنقل الخفيف· ويقال هناك إنها جاءت كبديل عملي للنقل بالدواب فيما يعتبرها البعض الآخر سليلة الدراجات النارية الشهيرة مثل 'فيسبا' و'لامبريتا'· وأغلبها تكون مدفوعة بمحرك خفيف وتكون سرعتها القصوى في حدود 40 كيلومترا في الساعة· وبالرغم مما تتميز به 'الترايكس' من خفة ورشاقة الحركة إلا أن حمولتها تصل إلى 200 كيلوغرام، ومنها ما يمكنه حمل 700 كيلوجرام· ولهذا فهي تعد مثالية للعمل كعربات مكوكية في أسواق الخضار والفواكه واللحوم· وهي تتميز عن 'الدراجات المنزلقة المكشوفة' أو ما يعرف باسم 'السكوتيرز' مثل 'فيسبا' و'لامبريتا'، في أن سائقها يكون محمياً داخل مقصورته الصغيرة من العوامل الجوية كالمطر والرياح والأشعة المباشرة للشمس· ومن مميزاتها الأخرى أنها لا تشغل حيزاً مكانياً كبيراً، واستهلاكها من الوقود لا يكاد يذكر· وفي معظم الدول الأوروبية ودول شرقي آسيا لا تتطلب قيادتها الحصول على رخصة قيادة، بل يشترط أن يكون من يقودها إنساناً بالغاً تجاوز السادسة عشرة من عمره، إلا أن الأمور لا يبدو أنها ستستمر على هذا النحو حيث ينتظر أن يصبح الحصول على رخصة قيادة المركبات الخفيفة شرطاً لاستخدامها شأنها في ذلك كشأن الدراجات النارية العادية· ولعل مما يدل على ازدهار أسواق 'ثلاثيات العجلات' في بعض الدول الأوروبية والآسيوية هو كثرة الأنواع التي تباع منها هناك· وتتراوح أسعارها بين أربعة آلاف وستة آلاف دولار، مما يعني أنها ليست رخيصة بالمقارنة مع بعض أنواع 'سيارات المدينة' التي تباع الواحدة منها بنحو ثمانية آلاف دولار، وهو السعر السائد في الصين والهند· ويتحدث خبير السيارات روث براندون في صحيفة 'إنديبنديت' عن هذا النوع من العربات في تقرير نشره مؤخراً فيشير إلى أن سوقها تعاني من وجود فجوة لن يملأها إلا ظهور نسخ منها أخفض سعراً حتى لا يتردد من يفكر بشرائها وينصرف عنها لشراء سيارة ديملر كرايسلر الشهيرة المضغوطة 'سمارت' التي تباع بنحو 8500 دولار، وهذه بدورها اقتربت من نهايتها لأن سعرها يقترب من أسعار السيارات العادية رباعية العجلات· ولا شك أن المقارنة بين 'سمارت' وأي نوع من 'ثلاثيات العجلات' لا تبدو مقنعة إلا من خلال النظر إلى الوظيفة المطلوبة منها· فلو كان الأمر يتعلق باستغلالها من أجل النقل المكوكي للأحمال، فلا حاجة للمرء بالتفكير في 'سمارت' التي لا تصلح لتحميل صندوق طماطم واحد!· ثم إن بعض نسخ 'الترايكس' الأنيقة والمغلقة التي لا تحتوي على صندوق تحميل، أصبحت مجالاً للاستعراض ووسيلة للقيادة الرياضية والنزهة في شوارع المدن· ويتنبأ براندون بمستقبل مزدهر لعربات 'الترايكس' في بريطانيا وخاصة بعد الانفجار المسجل في أسعار النفط والازدحام الكبير للشوارع· وقريباً ·· سوف يستفيق الكثير من الناس الذين يبحثون عن نقل بضائعهم الخفيفة لمسافات قصيرة إلى الفوائد الجمة التي تنطوي عليها 'الترايكس' مثلما استفاق لها هواة قيادة العربات الغريبة والأنيقة في بعض دول أوروبا·

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية