الاتحاد

الرياضي

«التعليم العالي» يشارك في «اليونيفرسياد»

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك الاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي في الدورة الصيفية الـ29 للرياضة الجامعية العالمية «اليونيفرسياد» التي تستضيفها مدينة تايبيه في تايوان من 19 إلى 30 أغسطس الحالي بمشاركة 130 وفداً رياضياً من مختلف دول العالم.
وتشارك الإمارات بوفد يضم 50 فرداً في الدورة يمثلون منتخبات الكرة الطائرة والسلة والتايكواندو، ويتنافس في الحدث 12 ألف رياضي ورياضية في 21 لعبة.
وقال الدكتور سعيد حمد الحساني رئيس الاتحادين العربي والمحلي للرياضة الجامعية ،إن اتحاد الإمارات تلقى قبل فترة دعوة للمشاركة في «اليونيفرسياد» من الاتحاد الدولي للرياضة الجامعية «الفيسو» والاتحاد الصيني تايبيه للرياضة الجامعية واللجنة المنظمة للبطولة.
وأضاف: الإمارات تشارك باستمرار في «اليونيفرسياد» الذي يعقد مرة كل عامين في دولة من الأعضاء وفي مختلف الأنشطة الدولية انطلاقاً من سياستها الخارجية الثابتة التي تهدف إلى تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين الدول والشعوب، لترسيخ مبادئ التعارف والسلام والمحبة وتقوية الروابط الإنسانية.
وأشار إلى أن اللقاءات الرياضية العالمية بين مختلف وفود دول العالم، تسهم بشكل فاعل في التعريف بالآخر وثقافته وحضارته، وتقرب بين الأمم بما يساعد في تنمية التعارف والتفاهم ونبذ العنف والتطرف.
ووجه الدكتور الحساني الشكر إلى القيادة الرشيدة لدعمهم المستمر للرياضة الجامعية في الدولة.
كما وجه الشكر إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة الرئيس الفخري للاتحاد العربي للرياضة الجامعية والاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي لدعمه وحرصه على أن تشارك الإمارات في مختلف الأنشطة الرياضية والثقافية العالمية.
من جهته، قال الدكتور عمر عبد العزيز الحاي أمين عام الاتحادين العربي والمحلي للرياضة الجامعية، أن الاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي أكمل استعداده للمشاركة في «اليونيفرسياد».
وأشار إلى عقد عدد من الاجتماعات التنويرية والإدارية والفنية مع أعضاء الوفد المشارك في 3 ألعاب من الرياضيين والفنيين والمدربين الذين يتوقون للمشاركة في هذا التجمع الرياضي الكبير. وأضاف: الاتحاد سيشارك في عدد من الألعاب بهدف تقديم صورة مشرفة للإمارات حضارياً ورياضياً واكتساب الخبرة والتعرف
على تقنيات لعب الفرق المشاركة وعلى ثقافاتها والسعي للفوز في هذا المحفل الدولي.
ووجه الحاي الشكر إلى سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وإلى مسؤولي الوزارة لدورهم في تسهيل الأمور المتعلقة بسفر الوفد بالتعاون مع سفارة تايوان في الدولة.
كما وجه الشكر أيضاً إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، مشيراً إلى أن معاليه مؤسس الحركة الرياضية الجامعية في الدولة ويتابع باستمرار تطورها ويدعم مشاركاتها الدولية الأمر الذي جعلها ترسخ وجودها إدارياً وعملياً في المحافل الدولية المختلفة.
ووجه الشكر إلى مختلف الجهات الحكومية الداعمة وخاصة الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وإلى مجلس أبوظبي الرياضي لتعاونهما وتقديم الدعم لمشاركة الوفد في هذه الدورة.

اقرأ أيضا

تشينج هوي: الإمارات الأقوى ووجود "رباعي الآسيان" ميزة