الاتحاد

الرئيسية

طالباني يطلق مشاورات حكومة الاستحقاقين


بغداد ـ وكالات الأنباء: أطلق الرئيس العراقي جلال طالباني أمس المشاورات الرسمية لتشكيل الحكومة الجديدة الدائمة لمدة أربعة أعوام، وأعلن 'الائتلاف العراقي الموحد' أنه سيختار مرشحه لمنصب رئيس الوزراء في غضون بضعة أيام، وعرضت الأمم المتحدة وساطتها لتقليص الخلافات الناجمة مطالبة العرب السنة بتعديل الدستور العراقي الجديد لاستبعاد مشروع 'الفيدرالية' منه· على الصعيد الأمني، سلم التحالف مسؤوليات الأمن في مناطق جنوب وسط العراق للجيش العراقي· وفيما اعتقلت القوات الأميركية والعراقية 51 مسلحا خلال مداهمات في أنحاء وسط البلاد، أطلقت القوات الاميركية أمس سراح 419 معتقلا عراقيا لديها بينهم خمس نساء وذلك بعد مراجعة قضاياهم وثبوت براءتهم من أي تهم· ونجا وزير الصناعة العراقي اسامة النجيفي من سادس محاولة لاغتياله وقتل 3 من مرافقيه في انفجار عبوة ناسفة، وأسفرت هجمات متفرقة عن مقتل 18عراقيا آخرين وجنديين أميركيين· وقال طالباني عقب اجتماع عقده مع نائبيه عادل عبد المهدي وغازي عجيل الياور 'ان الحكومة المقبلة يجب أن تشارك جميع الكتل الفائزة بالانتخابات فيها وأن تستند على الاستحقاقين الانتخابي والوطني معا'· وأضاف 'نسعى لبلورة الاتفاق على تشكيل مجلس الرئاسة ورئاسة مجلس الوزراء ورئاسة البرلمان، وعبر الحوارات سنتمكن حتما من الاتفاق على توزيع الوزارات'· وقال الياور 'كلنا أبناء العراق ونريد ان نعيش سويا ونأمل ممن يريد أن يقاوم، أن يقاوم بالفكر والمواقف وليس بحمل السلاح'·
وقال رئيس 'الائتلاف' عبد العزيز الحكيم 'نريد حكومة مشاركة وطنية قائمة على اساس الاستحقاق الانتخابي وصولا الى تحقيق الوحدة الوطنية دون تهميش لاي فئة'· كما أكد 'الحزب الاسلامي العراقي' السني ضرورة قيام حكومة وحدة وطنية مع عدم إهمال 'الاستحقاق الانتخابي'· وقد أكد قادة العرب السنة رفضهم مشروع 'الفيدرالية' خلال لقائهم عبد العزيز الحكيم أمس الأول لمناقشة تشكيل الحكومة· وقال رئيس 'الجبهة العراقية للحوار الوطني' صالح المطلك إنهم شددوا على التخلي عن المشروع قبل تشكيل الحكومة ومناقشته في البرلمان المقبل الذي سينتخب عام ·2009

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يقدم واجب العزاء في وفاة حرم أحمد خليفة السويدي