الاتحاد

عربي ودولي

قدومي: السلطة الفلسطينية سقطت وليس فتح


دمشق - وكالات الانباء: قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين امس، إن النتائج الاولية للانتخابات التشريعية الفلسطينية التي أظهرت فوز حركة 'حماس' أكدت 'خيار المقاومة' ودعت إلى تشكيل 'قيادة وطنية فلسطينية موحدة' تضم كافة الفصائل بشكل عاجل من أجل رسم استراتيجية العمل الفلسطيني في المرحلة المقبلة· وقال ماهر طاهر ممثل الجبهة في سوريا خلال اتصال هاتفي مع وكالة الانباء الالمانية (د·ب·أ) إنه ينبغي العمل بموازاة ذلك على تطبيق ما تم الاتفاق عليه في القاهرة بين الفصائل لاسيما فيما يتعلق بعقد اجتماع للامناء العموم للفصائل وأعضاء اللجنة التنفيذية أو رئاسة المجلس الوطني بشكل عاجل، لبحث المسائل المتعلقة بمنظمة التحرير الفلسطينية وإعادة بناء مؤسساتها بمشاركة كافة القوى الفلسطينية·
وقال فاروق القدومي أمين سر اللجنة المركزية لحركة 'فتح' إن 'السلطة الفلسطينية هي التي سقطت في الانتخابات' وليس 'فتح' أو غيرها ولكن المهم الان ما سيكون عليه البرنامج السياسي لـ'حماس' و'هل ستتابع المقاومة'·
وفي رد على تصريحات صائب عريقات بشأن عدم مشاركة 'فتح' مع 'حماس' في تشكيل حكومة قال القدومي إن عريقات ليس صاحب قرار وهذا اجتهاد منه· ودعا القدومي حركة 'حماس' إلى احترام المقاومة واستمرارها مادامت المفاوضات 'والتسوية مفقودة والاحتلال مستمر' لانه لا يمكن 'إقناع إسرائيل إلا بالمقاومة' وأن العمل السياسي 'لن يحقق ما نصبو إليه'·
واجرى القدومي امس، أجرى اتصالا هاتفيا مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لـ'حماس' هنأه خلاله بفوز الحركة في الانتخابات، ودعاه إلى التمسك بالمقاومة واستمرار التشاور والتنسيق والعمل على إعادة بناء منظمة التحرير·

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب