الاتحاد

عربي ودولي

ماذا يمكن أن يحدث بعد فوز حماس في الانتخابات ؟


غزة - رويترز: فيما يلي ردود على بعض الأسئلة المتعلقة بفوز حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الانتخابات التشريعية الفلسطينية وما يعنيه:
1 - لماذا حققت 'حماس' هذا الأداء الجيد؟· جاء تأييد كبير للحركة من جانب فلسطينيين يحرصون على إنهاء هيمنة حركة 'فتح' التي قادت الفلسطينيين منذ أن أبرم الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات اتفاقات السلام المرحلية مع إسرائيل في أوائل التسعينات· وينظر الى حركة 'فتح' التي يتزعمها الرئيس محمود عباس على أنها فاسدة ومنقسمة وبعيدة الصلة بالناس·
2 - هل ستشكل حماس حكومة ؟·· إن عباس هو الذي يختار رئيس الوزراء، لكنه يحتاج لتأييد أكبر حزب في البرلمان مما يترك فعليا تشكيل الحكومة الجديدة في أيدي 'حماس'· ويمكن لـ'حماس' نظريا بعد أن حصلت على أغلبية برلمانية ان تختار الحكومة بمفردها لكنها تفضل الائتلاف·
ورئيس الوزراء لا يتعين بالضرورة ان يأتي من بين صفوف 'حماس'· ويقول مسؤولون من 'فتح' إنهم لن يشاركوا في أي ائتلاف مع 'حماس'· ويمكنهم إطالة المناقشات بشأن الحكومة الجديدة وترك 'حماس' تتقرب من أحزاب صغيرة ومستقلين·
3 - ماذا يحدث للرئيس عباس ؟·· عباس لا يتأثر بشكل مباشر لأنه انتخب في عام 2005 لكنه قال في الفترة الأخيرة انه قد يقدم استقالته إذا لم يتمكن من مواصلة جدول أعمال عملية السلام مع إسرائيل·
4 - هل ستواصل 'حماس' القتال ؟·· الحديث عن مقاومة إسرائيل سيستمر بالتأكيد لكن 'حماس' احترمت بدرجة كبيرة هدنة على مدى نحو عام ولم تنفذ أي هجوم انتحاري منذ أغسطس آب عام 2004
وسيكون من الصعب عليها السماح لجناحها العسكري (كتائب القسام) بشن مثل هذه الهجمات علنا ، في حين تقوم بدور في الحكومة وتحتاج لطمأنة المانحين·
لكن 'حماس' ستتمكن الآن من استغلال وضعها لرفض اي اقتراح بنزع سلاح النشطاء، وهي العملية التي يتعين أن تبدأ بمقتضى خطة خريطة السلام التي تدعمها الولايات المتحدة والتي تسمى 'خريطة الطريق'··
5 - ماذا ستكون أولويات 'حماس' ؟·· من المرجح أن تكون أولويات حكومة تهيمن عليها 'حماس' هي القضايا الداخلية مثل حل مشكلة الافتقار للامن والفقر والرعاية الصحية التي تمس بشكل مباشر حياة الفلسطينيين·
6 - ماذا سيحدث لعملية السلام ؟·· ليس هناك امكانية في المستقبل المنظور لانعاش المحادثات بشأن إقامة الدولة الفلسطينية التي انهارت عام 2000
وقالت 'حماس' انها لن تعترف بإسرائيل رغم انها اشارت الى أن الحديث عن المفاوضات لن يكون 'من المحرمات' إذا تخلى الإسرائيليون عن الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية، وهو ما لن تفعله الدولة اليهودية· وقالت إسرائيل انها لن تجري محادثات مع 'حماس' إلا إذا تخلت الحركة عن سلاحها واسقطت من ميثاقها الدعوة لتدمير الدولة اليهودية·
7- ماذا ستفعل إسرائيل ؟·· في ظل غياب المحادثات من المرجح أن تواصل إسرائيل خطواتها الأحادية لرسم حدود نهائية على الأراضي المحتلة بعد انسحابها من قطاع غزة العام الماضي· واقترح رئيس الوزراء المؤقت إيهود أولمرت ذلك هذا الأسبوع في أول خطاب سياسي له منذ توليه السلطة من ارييل شارون الذي اصيب بنزيف في المخ يوم الرابع من يناير كانون الثاني الجاري· والمتوقع على نطاق واسع، أن يفوز أولمرت في الانتخابات العامة المقررة يوم 28 مارس آذار المقبل·
والمسار المرجح للحدود هو مسار الجدار العازل الذي تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية بدعوى منع تسلل مهاجمين انتحاريين· ويصف الفلسطينيون الجدار بانه اغتصاب للارض ويقولون انه يحرمهم من اقامة دولة قابلة للحياة·
8 - ماذا سيفعل الغرب ؟·· تستبعد واشنطن أي محادثات حتى تتغير 'حماس'وقال الاتحاد الأوروبي انه لن يعمل سوى مع حكومة تستخدم الأساليب السلمية·
والمساعدات الغربية أساسية لإدارة السلطة الفلسطينية وأشارت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى انها قد تقطعها إذا فازت حماس·

اقرأ أيضا

دوي انفجار في وسط كابول