الاتحاد

عربي ودولي

فوز ساحق لـ حماس في الانتخابات التشريعية


رام الله - الاتحاد والوكالات: حققت حركة 'حماس' فوزاً ساحقاً في الانتخابات التشريعية (البرلمانية) الفلسطينية التي جرت امس الاول، وقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس امس استقالة رئيس الوزراء أحمد قريع وحكومته في ظل نتائج الانتخابات· ودعا عباس الشعب الفلسطيني إلى قبول نتيجة الانتخابات وطالب الفصائل الفلسطينية بالحفاظ على القانون والنظام· واعلن كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات بعد لقائه عباس في مقر الرئاسة في مدينة رام الله في الضفة الغربية امس، ان الرئيس 'سيكلف حماس تشكيل حكومة'· لكنه اضاف ان 'فتح لن تشارك بها (الحكومة) ولن تكون جزءا من حكومة وطنية'، مؤكدا ان حركته 'ستكون معارضة موالية' داعياٌ الذين فازوا إلى 'تحمل كافة مسؤولياتهم السياسية والامنية والاقتصادية والوطنية'·
ويعني قبول عباس استقالة الحكومة الفلسطينية أن تصبح الاستقالة سارية المفعول بعد 48 ساعة من تقديمها بشرط أن تستمر الحكومة الحالية في تسيير الشؤون الفلسطينية إلى حين تشكيل حكومة جديدة·
واعلن اسماعيل هنية رئيس قائمة حركة 'حماس' فى الانتخابات ان خالد مشعل رئيس الجناح السياسي لـ'حماس' الموجود في الخارج، اجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس عباس تم خلاله التشاور حول مرحلة ما بعد الانتخابات حول الشراكة السياسية القادمة·
واعلن هنية نية 'حماس' طرح تشكيل حكومة وحدة وطنية، وقال ان الحركة ستبدأ 'مشاورات في القريب العاجل' مع عباس و'فتح' والفصائل الفلسطينية الاخرى لتحديد صيغة تشكيل الحكومة المقبلة·واكد هنية ان الحركة 'خاضت الانتخابات لتعزيز مبدأ الشراكة'· وتابع 'نحن لا ننظر ان طرفا سيأتي وطرفاً يذهب وان 'فتح' تذهب و'حماس' تأتي· نريد ان نأتي معا سوية ونعمل معا لان التحديات امام الشعب الفلسطيني كبيرة والمعركة ما زالت طويلة'·
واضاف 'من المبكر ان نقول ان حماس اصبحت سلطة·'حماس' اصبحت جزءا من المجلس التشريعي وحصلت على الاغلبية في هذا المجلس·والمجلس التشريعي اعلى سلطة في النظام السياسي الفلسطيني'·
واكد مجددا على 'الشراكة السياسية مع الاخوة في 'فتح' مع الاخوة في 'الجهاد' مع الجبهة الشعبية مع الجبهة الديموقراطية مع كل اذرع المقاومة لان الشعب ينتظر تحولات ايجابية'·

اقرأ أيضا

بوتين يستضيف أردوغان ويبحث العملية العسكرية في سوريا