الاتحاد

منوعات

فضيحة البيض الملوث تطال فرنسا

امتدت فضيحة البيض الملوث بالمبيد الحشري «فيبرونيل» في أوروبا لتطال فرنسا وذلك بعد كل من هولندا البلد المصدر وبلجيكا وبريطانيا وألمانيا وسويسرا والسويد.

وذكرت السلطات الفرنسية، اليوم الجمعة، أنه تم استيراد نحو ربع مليون من البيض الملوث، في الفترة ما بين إبريل ويوليو الماضيين.

وذكرت وزارة الزراعة الفرنسية أنه تم طرح دفعة مكونة من 196 ألفاً من البيض البلجيكي الملوث للبيع في الفترة ما بين أبريل ومايو الماضيين واستهلاكه «من دون أي تأثير صحي ملحوظ».

وتم استيراد دفعة أخرى تبلغ 48 ألفاً من البيض الملوث من هولندا في يوليو الماضي. وتم سحب البيض الباقي من تلك الدفعة من الأسواق بعد اكتشاف الفضيحة بشأن استخدام المنتج.

وذكرت وزارة الزراعة الفرنسية أن المستويات المنخفضة من «فيبرونيل» في البيض الملوث، تعني أن المخاطر على صحة الإنسان ضئيلة للغاية، مع الأخذ في الاعتبار العادات الغذائية الفرنسية.

و«فيبرونيل» هو مكون شائع في المنتجات البيطرية من أجل القضاء على البراغيث والقمل والقراد في الحيوانات. وهو مبيد محظور استخدامه على الحيوانات التي ستستخدم للاستهلاك الآدمي، إذ إنه يمكن أن يتسبب في أضرار بالكبد والغدة الدرقية والكلى إذا ما تم تناوله بكميات كبيرة.

وأعلن مكتب الادعاء الهولندي، أمس الخميس، اعتقال رجلين في هولندا في إطار التحقيق الذي يتسع نطاقه حول البيض الهولندي الملوث بمبيد حشري في عدة دول أوروبية.

والرجلان، اللذان اعتقلا في إطار المداهمات المنسقة في هولندا وبلجيكا، هما رئيسا شركة «شيك فريند» الهولندية المشتبه في أنها قامت بمعالجة الدواجن من الحشرات الطفيلية باستخدام مركب احتوى بشكل غير قانوني على مبيد «الفبرونيل».

والرجلان متهمان بتعريض الصحة العامة للخطر وحيازة مواد محظورة.

وكان هناك نحو 180 موزعاً هولندياً للدجاج من زبائن شركة «شيك فريند».

وقد تُسبب هذه المادة تلفاً في الكبد والغدة الدرقية والكلى في حال استهلاكها بكميات كبيرة، رغم أنه تم اختبار هذا على الفئران فقط.

وبعيداً عن ألمانيا وهولندا وبلجيكا، جرى أيضاً توزيع البيض الملوث هذا في سويسرا والسويد وفرنسا وبريطانيا. ومنذ مطلع الشهر، تم سحب ملايين البيض خوفاً من كونه ملوثاً بالفيبرونيل.

ورفعت السلطات البريطانية بصورة كبيرة تقديراتها لعدد البيض، الذي تم استيراده من مزارع هولندا ويُحتمل أن يكون ملوثاً بالمبيد الحشري، إلى 700 ألف.

وذكرت هيئة المعايير الغذائية، في بيان أنه «من المرجح أن يكون عدد البيض، الذي وصل إلى المملكة المتحدة، قريبا من 700 ألف، وليس 21 ألفاً كما كان يعتقد».

 

 

اقرأ أيضا

«ماجد».. تروي تاريخ وخيرات «النخيل»