الاتحاد

الإمارات

تأكيد ضرورة التواصل الأسري لحماية المجتمع


دبي - الاتحاد: اختتم البرنامج النظري للدورات والمحاضرات للمرشدين والمصلحين الأسريين الذي نظمته إدارة مركز النهضة للاستشارات والتدريب بجمعية النهضة النسائية في دبي وذلك بالتعاون مع برنامج الخليج العربي لدعم منظمات الأمم المتحدة الانمائية 'أجفند' وقالت الشيخة أمينة بنت حميد الطاير رئيسة جمعية النهضة النسائية بدبي: لاشك أن برنامج تأهيل المرشدين والمصلحين الأسريين خطوة فعالة لتحقيق أهداف سامية وكريمة، محصلتها الثمار الايجابية للأسرة والمجتمع والمرأة من خلال تدريب مستشارين في مجال الاستشارات الأسرية والإجتماعية والنفسية والتصدي للظواهر السلبية والدخيلة على مجتمعاتنا الآمنة ومنها الطلاق والانحراف والإنفلات والإدمان، كما يحقق البرنامج هدفا نبيلا من خلال نشر التوعية ومهارات التعامل الأسري بين كافة خلايا المجتمع وخاصة الفتيان والفتيات والناشئة· وأشارت إلى أن برنامج المشروع تناول قضايا هامة وموضوعات تزامنت مع ضغوطات وطوفان العولمة حيث ان البرنامج تطرق ومن خلال الدورات إلى فن الحوار والاقناع وبناء الفرد المرشد ومهارات الارشاد الأسري وتصنيف المشكلات الأسرية وطرق علاجها وتحليل قانون الأحوال الشخصية إلى جانب استعراض بعض القضايا والمشاكل من خلال ورش العمل ·وقالت إننا نثمن ونبارك وندعم هذا البرنامج ونتطلع إلى المزيد نظراً لرغبات الكثير من الافراد والهيئات والمؤسسات بالتواصل في البرنامج، ارتأت إدارة جمعية النهضة النسائية وكرؤية مستقبلية تدارس امكانية تثبيت البرنامج بصفة سنوية وسوف يتم دراسة هذا الطرح بدقة لامكانية تثبيته لاسيما وانه قد تم اقرار إعداد دراسة متكاملة حول التجربة وابعادها الحضارية وماذا حققت وما هي نتائج ثمار الحصاد الاخضر في المجالات الاستشارية والتدريبية، ولابد ان ننوه بأهمية ميثاق الشرف والذي تم توقيعه والالتزام به من كافة المشاركين في برنامج المصلحين والمرشدين الأسريين خدمة للأسرة والمجتمع والذي يمثل اطارا حضاريا يجسد مفهوم آليات العمل المستقبلية حتى لا تنتهي الأفكار والأطروحات في مدة زمنية محددة أي بمعنى آخر تثبيت مفهوم الاستراتيجية في العمل والتواصل اللامحدود مع مراعاة التطوير والتحديث والاستفادة من التجارب الميدانية قدر الامكان من الافراد والمؤسسات· مؤكدة على أن هذا الميثاق عمل كبير وفعال يؤكد مصداقية البرنامج واستمراريته وابعاده وقد تمخض عن الميثاق طرح فكرة تشكيل المجلس الاستشاري الأسري من الاخوة والاخوات المشاركين بالبرنامج وقد بدأ اجتماعاته الاسبوع الماضي لوضع هيكلة المجلس وخطة العمل ولا يفوتنا ان نشيد بجهود برنامج الخليج العربي لدعم منظمات الأمم المتحدة الانمائية 'أجفند' ودعمه المتواصل لانجاح برنامج تأهيل المصلحين والمرشدين الاسريين وجهود كافة العاملين والاساتذة والمحاضرين واسرة مركز النهضة للاستشارات والتدريب حتى تحقق هذا العمل الناجح والمثمر والمتكامل·

اقرأ أيضا