الاتحاد

الرياضي

دوري الكاراتيه ينطلق بصالة الوصل


انطلق يوم أمس دوري الإمارات للكاراتيه على صالة نادي الوصل وبحضور سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد الرئيس الفخري لاتحاد الكاراتيه رئيسة منتخب الإمارات وفريق نادي زعبيل لفتيات الكاراتيه·
وقد انطلقت المسابقة وسط مشاركة محدودة من الأندية بسبب القيود التي وضعها الاتحاد في صورة شروط كانت سبباً في عزوف الغالبية العظمى من الأندية عن المشاركة·
في ضوء قلة عدد الفرق المشاركة وانحصارها في ثلاثة أندية على صعيد دوري الناشئات كاتا وكويتيه فقد انتهز الاتحاد الفرصة وفرغ من إكمال المسابقتين اللتين أسفرتا عن فوز ناشئات نادي زعبيل بهما للفارق الكبير في المستوى الفني نسبة لحالة الاستقرار التدريبي التي يعيشها الفريق والاهتمام الكبير الذي يحظى به على صعيد الاحتكاك وخاصة خارجياً·
في مسابقة الكاتا فاز فريق زعبيل على منافسيه الفريق الثقافي العربي وأدنوك، وقد حل الثقافي في المركز الثاني بعد فوزه على أدنوك، وهي نفس المحصلة التي انتهت عليها لقاءات الفرق الثلاثة في مسابقة الكويتيه·
واقيمت مباريات دوري الناشئين كويمتيه بمشاركة خمسة فرق لاعتبار تراث الإمارات منسحباً حيث اعتبر خاسراً أمام أشبال الإمارات والشارقة، وفي باقي مباريات الجولة الأولى فاز الشارقة على العين، وفاز الكشافة على النصر، كما فاز الأشبال على النصر وفاز العين على الكشافة· أما على صعيد مسابقة الكاتا جماعي للناشئين فنظراً لمشاركة 3 فرق فقط فيها فقد اقيمت مباراة واحدة فاز فيها أشبال الإمارات على الشارقة وقطع أكثر من نصف المشوار نحو اللقب·
وبالنسبة لدوري الرجال الذي يشارك فيه ثلاثة فرق فقط بعد اعتبار تراث الإمارات منسحباً ايضاً فلم تقام فعلياً سوى مباراة واحدة في منافسات الكاتا وفاز فيها الوصل على العين، بينما اعتبر كل من العين والشارقة فائزات على التراث بالانسحاب·
واقيمت منافسات القتال الجماعي بمشاركة أربعة فرق فقط بعد انضمام الأهلي إلى تراث الإمارات كمنسحبين واعتبرا خاسرين أمام الشارقة والأهلي وفي مباراتين أخريين فاز الوصل على العين كما فاز الشارقة على العين الذي لم يحضر سوى بلاعبين فقط أحدهما نجم المنتخب حمد الكعبي الذي بدا بعيداً عن لياقته البدنية والفنية لقلة التدريب·

اقرأ أيضا

أحمد خليل لـ «موقع الفيفا»: قادرون على إعادة «إنجاز 1990»