رمضان

الاتحاد

وزير التربية الجزائري: زيادة الوقت المخصص لتدريس مادتي التربية الإسلامية والعربية


الجزائر- وأج والصحف: أعلن أبو بكر بن بوزيد وزير التربية الوطنية زيادة الوقت المخصص لمادتي التربية الإسلامية واللغة العربية وذلك في كل المراحل التعليمية، وذلك في إطار مواصلة برنامج إصلاح المنظومة التربوية الذي شرعت فيه الوزارة بداية عام ·2003
وأوضح الوزير في ملتقى حول ترقية التدريس نظمته المكتبة الوطنية للحامة أن الوقت المخصص لمادة التربية الاسلامية لجميع المراحل يبلغ 89 ساعة، وفي الشعب العلمية والتكنولوجية ستدرس المادة بزيادة في الوقت المخصص تقدر بـ8 ساعات، وبالنسبة للشعب الأدبية تقدر بـ38 ساعة، ونفس الأمر بالنسبة لمادة اللغة العربية، التي كان الوزير قد أعلن في بداية العام الدراسي الحالي 2005/2006 بأنها ستحظى باهتمام بالغ، ورفع المعامل إلى 50 في شهادة البكالوريا· وحول المؤسسات التربوية الخاصة أكد الوزير بأنها ملزمة بتطبيق البرامج التعليمية المتبعة في المدارس الأخرى والتدريس باللغة العربية، لتحسين المردود في كل من مواد التاريخ، اللغة العربية، اللغة الأمازيغية والتربية الإسلامية، وأشار إلى أنه سيتم تدريس مادة التاريخ في السنة الثالثة ابتدائي بدلا من السنة الخامسة، وتوسيع تدريس اللغة الأمازيغية، وفي مجال التعليم التحضيري الذي يخص التلاميذ دون خمس سنوات قال وزير التربية أنه سيعمم في سنة 2008

اقرأ أيضا