صحيفة الاتحاد

الإمارات

«الداخلية» تطلق حملة التوعية المرورية الموحدة الأولى لعام 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الداخلية، ممثلة في الإدارة العامة للتنسيق المروري، حملة التوعية المرورية الموحدة الأولى لعام 2017، ضمن مبادرات قطاع المرور، تحت شعار «حياتك أهم من اتصالك»، وتهدف إلى توعية أفراد المجتمع مستخدمي الطرق، خصوصاً السائقين بالالتزام بقوانين السير والمرور، حفاظاً على السلامة العامة بعدم الانشغال بالهاتف المتحرك وتطبيقاته أثناء قيادة المركبة.
وقال العميد غيث حسن الزعابي، مدير عام التنسيق المروري في وزارة الداخلية، إن الحملة تأتي تجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية لبلوغ أعلى مستويات السلامة المرورية ضمن نطاق الخطة الاستراتيجية لقطاع المرور لضبط أمن الطرق والحد من الحوادث المرورية، خصوصاً الناجمة عن الانشغال بغير الطريق وعدم الانتباه.
وأكد أهمية تفادي كل ما من شأنه أن يشغل السائق عن الطريق، ويؤدي إلى الإهمال وعدم الانتباه، كالتحدث عبر الهاتف بواسطة اليد أو كتابة رسائل نصية أثناء القيادة، مشيراً إلى أنه كلما زادت درجة تركيز السائق خلال القيادة زادت قدرته على تفادي المخاطر، محذراً من النتائج الوخيمة التي قد تترتب على انشغال السائق بغير الطريق أثناء القيادة، سواء باستخدام الهاتف النقال، أو غيره من الأمور التي تعيق تركيزه وانتباهه على الطريق، الأمر الذي قد يعرض حياته وحياة الآخرين لخطر الحوادث المرورية.
وأضاف: الإحصائية المرورية الصادرة عن الإدارة العامة للتنسيق المروري، تشير إلى أن عدد المخالفات التي تم تحريرها نتيجة استخدام الهاتف النقال، أثناء القيادة بلغت 35092 مخالفة خلال العام 2016 على مستوى الدولة، مؤكداً أهمية تعزيز الوعي المروري لكافة أفراد المجتمع، وتكاتف كافة الجهود لجميع شرائح المجتمع للحد من الحوادث المرورية.
وأكد الزعابي، أن معظم الحوادث المرورية التي تقع في الدولة سببها عدم الانتباه، وانشغال قائد المركبة باستخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، لافتاً إلى أن التحدث بالهاتف أو كتابة الرسائل النصية يؤديان إلى تشتت ذهن وأفكار السائق، ويصبح تركيزه بعيداً عن الطريق، ولا يمكن التكهن أو التصرف في حال وقوع أي مفاجآت على الطريق.
وأشار إلى أن وزارة الداخلية، ممثلة في إدارات المرور والدوريات على مستوى الدولة، تنفذ أنشطة توعية مستمرة في إطار الحملة لمستخدمي الطرق الداخلية والخارجية، تشمل توزيع كتيبات ونشرات توعوية إرشادية، حول مخاطر استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، وما يسببه من حوادث مرورية، موضحاً أن نشر الثقافة المرورية بين مستخدمي الطريق وأفراد المجتمع، يعزز بشكل كبير الحد من وقوع الحوادث المرورية الخطرة.
ولفت إلى أنه سيتم طرح شعار الحملة «حياتك أهم من اتصالك» على موقع وزارة الداخلية على الإنترنت، ووسائل التواصل الاجتماعي، وتوزيع ملصقات وكتيبات ومطويات خاصة بالحملة على العديد من المراكز التجارية، ومحطات تعبئة الوقود، والأماكن الحيوية التي يتواجد فيها الجمهور، فضلاً عن عقد حلقات نقاشية إعلامية في الإذاعة تتضمن استضافة عدد من المسؤولين من عناصر المرور المختصين للرد على أية استفسارات من قبل الجمهور بشأن شعار الحملة وتوضيح كافة القوانين الخاصة بالتوعية، وتنظيم حلقات اجتماعية تلفزيونية توضح أهمية مشاركة كافة الجهات للحد من الحوادث المرورية، إلى جانب تعزيز الوعي في الصحف العربية والأجنبية بالدولة.
وأشاد الزعابي بتعاون الشركاء من مختلف الجهات مع أهداف الحملة، لافتاً إلى الخطوة الحضارية التي سينفذها المصرف المركزي بوضع شعار الحملة في مختلف أجهزة الصراف الآلي على مستوى الدولة لتعزيز الوعي بأهدافها وفعالياتها.