الاتحاد

عربي ودولي

ايساف: تعاون أفضل بين باكستان وأفغانستان ضد الإرهاب

صرح قائد قوة المساعدة على ارساء الامن في افغانستان التابعة لحلف شمال الاطلسي (ايساف) الجنرال الاميركي دان ماكنيل أن التعاون بين السلطات الافغانية والباكستانية في مكافحة التطرف في طور التحسن· بينما أكد البريطاني بادي أشداون انه تخلى عن ترشحه لمنصب الممثل الخاص للامم المتحدة في افغانستان لانه يريد ان تكون العلاقات بين لندن وكابول ''مستقرة''·
وقال الجنرال ماكنيل في مقابلة مع وكالة فرانس برس ''ثمة مؤشرات مشجعة اذ للمرة الاولى منذ فترة طويلة أرى امكانية لتحسن التعاون'' بين افغانستان وباكستان· واضاف إن ''اللقاءات الاخيرة بين الرئيسين الباكستاني برويز مشرف والافغاني حامد كرزاي كانت مثمرة اكثر من اللقاءات بينهما في السابق''·
وقال ماكنيل ''أظن أن باكستان ادركت الصيف الماضي أنها تعاني من مشكلة تزداد خطورة في المناطق القبلية ويمكن وصفها بأنها تمرد''، مضيفا انه استشف من تصريحات مشرف خلال جولته في اوروبا الاسبوع الماضي أن الباكستانيين ''قد يكونون بحاجة الى مساعدة''·
وقال أيضا ''بحثت مع الجنرال اشفاق كياني رئيس هيئة الاركان الباكستانية السابق في الامر وأعرف رأيه حول هذه المسألة''·
من جهة ثانية قال البريطاني أشداون في مقابلة مع تلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) إن كرزاي دعم ترشيحه اولا قبل أن يغير رأيه ''خصوصا بسبب السياسة الداخلية في افغانستان''· وأكد أنه لم يطلب يوما صلاحيات في افغانستان اكبر من تلك التي كان يتمتع بها عندما كان ممثلا اعلى للاسرة الدولية في البوسنة·
واضاف أن ''احد الاسباب التي دفعتني الى الانسحاب هو ضرورة استقرار العلاقات بين بريطانيا وافغانستان''· واعترف بأن التوتر الاخير بين لندن وكابول يتعلق بشكل رئيسي بترشيحه لمنصب المبعوث الخاص·
وقالت مصادر دبلوماسية لصحيفة ''التايمز'' البريطانية إن كرزاي أطلع وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس على موقفه هذا في دافوس·

اقرأ أيضا

الصين: لعبنا "دوراً بناءً" في تهدئة التوتر بين باكستان والهند