دبي (الاتحاد)  قامت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، بتنظيم ورشة عمل حول أنواع الخط العربي في مركز إرادة للعلاج والتأهيل المتخصص بمعالجة مرضى الإدمان في دبي. واستمرت هذه الورشة على مدى يومين 25 و26 يوليو الماضي، وأقيمت تحت إشراف الخطاط عبد الفتاح محمد ملحة والسيد عبد الخالق آيت إبريزة، وشارك فيها العديد من مرضى وموظفي المركز. ويأتي هذا المشروع في إطار الجهود التي تبذلها دبي للثقافة لتحسين أنماط حياة الأفراد في دبي، سعياً منها لتعزيز رؤية المدينة كموطن ينعم الناس فيه بالسعادة، وجعلها وجهة تسهم في تمكين أفراد مجتمعها ودعم مواهبهم الإبداعية. وقال خليل عبدالواحد، مدير قسم الفنون البصرية لدى هيئة دبي للثقافة والفنون: «تسعى «دبي للثقافة» لتنمية واكتشاف المواهب الفنية وتعزيز القدرات المعرفية والثقافية في المجتمع عن طريق التعاون مع المؤسسات والهيئات والجهات الحكومية والخاصة، وذلك بهدف نشر الثقافة والارتقاء بالذائقة الفنية في المجتمع. وهذه المبادرة تبرز اهتمام المؤسسات الحكومية في الجوانب الثقافية والفنية.. ونود أن نشكر إدارة مركز إرادة للعلاج والتأهيل على جهودهم المعطاءة ومساهمتهم في تنمية المهارات الفنية في الأفراد».