الاتحاد

الإمارات

الدعوة إلى مواجهة السكري والبدانة


دبي - 'وام' : أوصى الخبراء الدوليون المشاركون في 'مؤتمر السكري' الذي أنهى أعماله أمس في إطار اختتام فعاليات معرض ومؤتمر' الصحة العربي 2006 ' بضرورة التعاون بين جميع الأطراف المعنية في القطاعين العام والخاص والعمل على مواجهة الانتشار المتسارع للسكري والبدانة في العالم بصفة عامة ومنطقة الشرق الأوسط خاصة·
وأجمع الخبراء على أنه ليس بإمكان أي عيادة أو مستشفى أو مؤسسة اجتماعية أن تحل مشكلة السكري بمفردها وأن الحل الوحيد لمواجهته يتمثل في اتباع استراتيجية متعددة الاختصاصات تغطي جميع جوانب هذا الاضطراب الصحي وتطبيقها على كل مستويات الرعاية الصحية في البلد المعني·
وأوضح الدكتور م·الخطيب المستشار الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية أنه لا يمكن حتى التفكير في برنامج وطني شامل لمكافحة السكري في غياب نظام مراقبة ومتابعة جيد·
وأكد الدكتور خالد الربيعان مدير مركز السكري في مستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي بالمملكة العربية السعودية أن دول الخليج العربي على وجه الخصوص تتكلف يوميا مبالغ طائلة بسبب افتقارها إلى برامج المراقبة والوقاية من السكري·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يحضر جانباً من الحلقة الشبابية الإماراتية ــ الصينية