الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي: الارتقاء بأدبنا وثقافتنا هاجس كل مخلص


الشارقة - 'وام': استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بمكتب سمو الحاكم ظهر أمس المشاركين في اجتماعات المكتب الدائم للاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب وذلك بمناسبة عقد اجتماعه حاليا بالشارقة بالتعاون بين اتحاد كتاب وأدباء الإمارات ودائرة الثقافة والإعلام بقصرالثقافة في الشارقة· ويشارك في هذا الحدث الذي تصاحبه ندوة حول 'جماليات التحديث في الأدب العربي' ثلاثة عشر اتحادا· ورحب صاحب السمو حاكم الشارقة بضيوف الشارقة، مشيدا سموه بالطاقات العربية الثقافية والأدبية الخلاقة التي يقع عليها العبء الأكبر في الارتقاء بثقافة امتنا العربية· وأكد سموه أن الارتقاء بأدبنا وثقافتنا العربية هاجس كل مخلص ومثقف ومهتم بمستقبل افضل لأمتنا لأن الثقافة بأشكالها وأدواتها المختلفة تعد السبيل للارتقاء بالإنسان ووعيه والنهوض بأمته·
وأعرب سموه خلال اللقاء عن أمله في أن تتمخض لقاءات المكتب الدائم للاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب عن خطط وافكار واعمال ثقافية وأدبية قيمة تسهم في إعادة الزهو والانتعاش للغتنا العربية التي كانت من أهم اللغات والتي نقل عنها الغرب الكثير من العلوم والمعارف التي ساعدته في نهضته وصحوته العلمية والمعرفية·
وأكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ضرورة ايجاد طرق ومخارج وأساليب جديدة لتفعيل الانشطة الثقافية والادبية في المجتمع بالصورة الحيوية المناسبة وذلك لخلق قاعدة من المهتمين تفرز لنا أجيالا جديدة من الأدباء والمثقفين على القدر الكافي من الوعي والمسؤولية والتميز تجد التشجيع المناسب لتصبح على الطريق الصحيح ونستطيع أن نسلم لها الراية· معربا عن أمله في أن تأخذ المؤسسات المسؤولة عن الثقافة في مجتمعاتنا العربية بعين الاعتبار ضرورة زيادة الإمكانيات والمعطيات المتاحة للعمل الثقافي والأدبي والتي تعد محدودة للغاية وذلك حتى تستطيع المسيرة الثقافية لأمتنا العربية أن تزدهر وتنطلق لآفاق أرحب·
وأشار سموه في كلمته إلى ضرورة الاهتمام بالترجمات من وإلى العربية حتى يتم التواصل مع كافة الثقافات بالصورة الايجابية المنشودة مؤكدا سموه أن الكتاب الجيد يختصر لنا مسافات طويلة للتعبير عن قيمنا ومبادئنا وإعطاء الصورة الصحيحة عن انفسنا والوصول إلي الآخرين· واصفا ذلك بأنه مهمة كبيرة تقع على عاتق كل المثقفين والأدباء والمخلصين·
من جانبهما عبر كل من السيد عز الدين رئيس الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب والسيد علي عقلة عرسان الأمين العام للاتحاد في كلمتين عن التقدير والعرفان لصاحب السمو حاكم الشارقة على اتاحة الفرصة لهم للقاء سموه وشكره على ماوفرته الشارقة من حفاوة ورعاية وامكانات لانجاح فعاليتهم·
مؤكدين أن كلمة سموه التوجيهية خلال اللقاء تعبر عن رؤية عميقة تجاه دور المثقف وجهود سموه البناءة في تفعيل المشهد الثقافي متمنين لسموه ان يحفظه الله ويرعاه لخدمة بلاده ورعاية كل فعل ثقافي جاد·
حضر المقابلة الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم سعادة عبد الله العويس مدير دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة ·
الوزيرة الأسترالية والقنصل الأردني
كما استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بمكتب سمو الحاكم أمس معالي بروان بايك وزيرة الصحة بولاية فيكتوريا الاسترالية التي تزور الدولة حاليا والوفد المرافق·
وتم خلال اللقاء بحث عدد من الموضوعات المتعلقة بآلية وسبل تعزيز وتدعيم التعاون المشترك بين حكومة فيكتوريا والشارقة في مختلف المجالات وخاصة الطبية· ورحب صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي خلال اللقاء بالمسؤولة الاسترالية واستعرضا العلاقات الثنائية بين الشارقة وفيكتوريا وسبل تطويرها في مجالات ادارة المستشفيات وتقديم الخدمات الصحية في إمارة الشارقة إضافة إلى مجالات أخرى ثقافية متعددة·
من جانبها أشادت الوزيرة الأسترالية بعلاقات الصداقة والتعاون التي تربط استراليا ودولة الإمارات وثمنت الإنجازات الكبيرة والرائدة التي حققتها الشارقة بمختلف المجالات لاسيما التعليمية والثقافية والاهتمام بالطفولة·
حضر المقابلة الدكتور عمرو عبدالحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي وسعادة جيرمي شوفر كورنتي السفير الاسترالي لدى الدولة·
كما استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة صباح أمس بمكتب سمو الحاكم السيد نايف الزيدان قنصل عام المملكة الأردنية الهاشمية لدى الدولة الذي قدم للسلام على سموه بمناسبة تسلمه مهام عمله الجديد لدى الدولة· ورحب صاحب السمو حاكم الشارقة بالقنصل الجديد متمنيا له التوفيق في مهام عمله لتعزيز علاقات الأخوة والتعاون بين البلدين والشعبين الشقيقين·

اقرأ أيضا