الاتحاد

دنيا

التوت البري.. فوائده تفوق البروكلي والتفاح

لكبيرة التونسي (الاتحاد)

يحتوي التوت البري على كمية هائلة من العناصر الغنية المضادة للأكسدة بالمقارنة مع غيرها من الفواكه والخضراوات مثل البروكلي، والسبانخ، والتفاح، فكوب واحد من التوت البري يقدم ما مجموعه 8983 من العناصر المضادة للأكسدة.

وتتكون عائلة التوت البري، من التوت الأسود، التوت الأحمر والفراولة، ويعود اختلاف الألوان فيه لاختلاف العناصر النباتية والمواد المضادة للتأكسد الموجودة في كل نوع والتي تساعد على حماية الجسم من أمراض عدة.

يعتبر التوت بأنواعه من أهم الفواكه الغنية بالعناصر الغذائية، فهو يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على جهاز هضمي سليم وتجنب الإمساك، كما أنه غني جدا بالعناصر النباتية الصحية والمواد المضادة للتأكسد خاصةً «فيتامين C».

مكونات غذائية

وتقول خولة الحوسني اختصاصية تغذية بمركز الزعفرانة بأبوظبي، إن الدراسات العلمية أفادت بأن المكونات الغذائية للتوت البري تلعب دوراً مهماً في تعزيز وظائف الدماغ وترابطها معاً وتنشيط الذاكرة لأنها تتمكن من الوصول إلى خلايا دماغية، مما يساهم في تحسين ترابطها ببعضها بعضاً، وبالإضافة إلى ذلك، فهي قد تلعب دوراً في رفع معدل حياة (إطالة عمر) الخلايا الدماغية، كما تعمل على تقوية جهاز المناعة والمساهمة بخفض تأثير المواد المسببة للسرطان على الجسم، وبالتالي المساعدة في تجنب حدوث أمراض السرطان، والمحافظة على سلامة الأوعية الدموية، مما يسهم في انخفاض ضغط الدم، كما أنها تلعب دوراً في تحسين نسبة الكوليسترول الجيد في الدم، وبذلك فهي مفيدة لصحة القلب.

التهاب المثانة

الحوسني تؤكد أن التوت البري مفيد في حالات التهابات المثانة، إذ ينتج عند تناوله مادة الـ Hippuric acid في البول، وهذا بدوره يقلل من التصاق البكتيريا على جدار المثانة، لافتة إلى أن التوت الأسود والتوت الأحمر أيضاً يحتويان على مادة الـ lutein وهي مادة طبيعية موجودة في العين. هذه المادة هي التي تحمي من تسرّب الأشعة المضرة من الشمس أو حتى من الضوء داخل الغرفة وبذلك يساهم في صحة النظر، وتضيف أن الفراولة قد تساعد في خفض نسبة المواد التي تسبب الالتهاب في الجسم، وبذلك قد تكون مفيدة في حالات ألم المفاصل.

قيمة مرتفعة

يتميز التوت على اختلاف أنواعه، بغناه بالفيتاميناتA وC وحمض الفوليك، والمعادن كالبوتاسيوم والكالسيوم. ويعتبر منخفضاً بالسعرات الحرارية مما يجعله خياراً صحياً لوجبة خفيفة، فمثلاً كوب من حبات الفراولة يحتوي على أكثر من 100 ملج من فيتامين C، كما أن التحاليل المخبرية أشارت إلى أن محتوى التوت الأسود من المواد المضادة للتأكسد وهو أكثر بمرتين أو 3 مرات عن الكمية الموجودة في التفاح والبروكولي والسبانخ والعديد من الفاكهة والخضراوات الأخرى.

وتنصح الحوسني بإضافة حبات التوت الأحمر إلى طبق السلطة مثلاً، أو الحلويات والكيك، وأيضاً مع الحليب قليل الدسم، سواء أكان طازجاً أو مثلجاً.

اقرأ أيضا