الاتحاد

الرئيسية

أولمرت: إسرائيل لا تخشى حماس وستضم القدس والكتل الاستيطانية


غزة - 'الاتحاد' والوكالات: هدد رئيس الوزراء الاسرائيلي بالوكالة إيهود اولمرت بان 'اسرائيل أقوى من ان تخشى احتمال وصول 'حماس' الى السلطة'، موضحاً انه سيواصل دعوة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بعد الانتخابات الى نزع أسلحة الحركة، بينما دعا رئيس أركان الجيش الاسرائيلي الجنرال دان حالوتس ، الى 'الاستعداد لاحتمال حدوث فوضى قد تمتد الى داخل إسرائيل' بعد الانتخابات التي ستجري اليوم في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القطاع الشرقي من القدس·
وقال أولمرت خلال ندوة في هرتسليا قرب تل ابيب امس ان 'الخطوة الأهم التي نواجهها هي تحديد الحدود الدائمة للدولة'·وتطرق اولمرت الى 'ضرورة تقديم تنازلات بشأن ايريتز (أرض) اسرائيل' في اشارة الى 'اسرائيل الكبرى' في 'حدودها التوراتية' مشددا على ان اسرائيل 'ستحتفظ بالتكتلات الاستيطانية اليهودية وخصوصاً القدس الموحدة'·وتابع ان 'اللاجئين الفلسطينيين لن يدمجوا الا في الدولة الفلسطينية·لن يكون هناك لاجئون في اسرائيل·وهذا هو موقف الاميركيين ايضا'·
واضاف اولمرت 'ان الطريق الوحيد لتحقيق هذه الاهداف هو تطبيق 'خريطة الطريق' ·
واضاف اولمرت 'نطالب القيادة الفلسطينية التحرك على هذا الاساس'·
من جهة اخرى تزايد الجدل بشان بمشاركة حركة 'حماس' في الانتخابات التشريعية الفلسطينية للمرة الاولى
·وتشكل 'حماس' منافساً قوياً لحركة 'فتح' الحاكمة التي يتوقع المراقبون أن تفقد الغالبية المطلقة في البرلمان ما سيضطرها الى الدخول في مساومات صعبة مع 'حماس' أو الكتل الاخرى·وأظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه امس ان 'فتح' ستحصل على 59 مقعدا من مقاعد المجلس مقابل 54 لـ'حماس'·
وقالت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ، ان واشنطن ستكون لديها مشاكل عملية في التعامل مع 'حماس' بعد الانتخابات لأن واشنطن تعتبرها جماعة 'ارهابية'

اقرأ أيضا

تعامد الشمس على معبد أبو سمبل جنوب مصر