الاتحاد

الإمارات

موروث شرطة أبوظبي في مجلس عايض الأحبابي

الحضور خلال المجلس (من المصدر)

الحضور خلال المجلس (من المصدر)

أبوظبي(الاتحاد)

نظمت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، بالتعاون مع مكتب شؤون المجالس بديوان ولي العهد، محاضرة في مجلس مفلح عايض الأحبابي بمنطقة العين بعنوان «تاريخ شرطة أبوظبي». وأشاد مفلح عايض الأحبابي صاحب المجلس، بجهود شرطة أبوظبي في تعزيز مسيرة الأمن والأمان والطمأنينة في المجتمع ودورها الرائد في خدمة المجتمع، مشيراً إلى الإنجازات المتميزة التي حققتها في مسيرتها الرائدة.
وتحدث عن أهمية الاعتزاز بماضينا العريق، لافتاً إلى الاهتمام الكبير للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بتراث الآباء والأجداد، مستذكراً مقولة مؤسس الدولة الشهيرة «إن من لا ماضي له لا حاضر له ولا مستقبل». وأضاف: إن زايد الخير أوصى بالمحافظة على الموروث التاريخي لشرطة أبوظبي، والذي يعد جزءاً مهماً في تراث الإمارات، اعتزازاً بالماضي العريق، وترسيخاً لمفهوم الشرطة في أذهان أجيال المستقبل.
حضر المحاضرة، الرائد ناصر سالم النعيمي، والإعلامي حميد عبدالله المزيني من قسم الموروث في إدارة المراسم والعلاقات العامة بشرطة أبوظبي، وعدد من أهالي وأعيان المنطقة.
واستعرض المزيني بداية تأسيس ونشأة شرطة أبوظبي منذ عام 1957 ومراحل التطور التي جعلت من أبوظبي أكثر المدن أمناً على مستوى العالم، ومسيرة الإنجازات التي حققتها.
وتطرق إلى دور الموروث الشرطي في الحفاظ على هوية وتاريخ شرطة أبوظبي، لافتاً إلى أهمية الدور الذي يقوم به متحف شرطة المربعة، من خلال ما يضمه من محتويات وأدوات مهمة تحكي تاريخ الشرطة في مختلف مراحلها.
واستمع الحضور إلى شرح عن مراحل استخدام شرطة أبوظبي لدورياتها العسكرية القديمة، وعرض الزي الشرطي القديم، والأدوات المستخدمة في مجال الشرطة في الماضي.

اقرأ أيضا