الاتحاد

الاقتصادي

1,15 مليار درهم أرباح الاتحاد الوطني بزيادة 155%

صالح الحمصي:
كشف بنك الاتحاد الوطني أمس عن عزمه شراء بنوك في بعض الدول الخليجية والشرق الأوسطية أو فتح نوافذ تابعة لتقديم الخدمات المصرفية في هذه الدول في إطار الخطط التوسعية خارج الدولة في الوقت الذي أعلن فيه عن إطلاق شركة استثمارية عقارية برأسمال 500 مليون درهم وحصوله على موافقة شفهية على تأسيس شركة الوفاق للعمل المصرفي الإسلامي برأسمال 500 مليون درهم وزيادة صافي أرباحه بنسبة 154,8% لتصل إلى مليار و154 مليون درهم خلال العام الماضي· وأوضح محمد نصر عابدين، الرئيس التنفيذي للبنك خلال مؤتمر صحفي عقد أمس أن خطة شراء بنوك في الخارج سيتم توضيحها خلال الأسبوع المقبل من دون الكشف عن تفاصيل أخرى، لافتا إلى اهتمام البنك بمنطقة الخليج وبعض بلدان الشرق الأوسط التي تحقق نموا عاليا في أدائها الاقتصادي·
وأوضح عابدين أن البنك قدم طلبا إلى المصرف المركزي لتأسيس شركة متخصصة في مجال الاستثمار العقاري في السوق المحلية مملوكة بالكامل للبنك ومساهميه بمساهمة خاصة برأسمال 500 مليون درهم·
وأبدى تفاؤله بالحصول على موافقة الجهات المعنية لتأسيس هذه الشركة في وقت قريب، موضحا أن إطلاق الشركة يأتي لتلبية متطلبات السوق العقارية في أبوظبي والإمارات ومواكبة النهضة العقارية التي تشهدها الدولة· وأضاف عابدين: أبلغ المصرف المركزي البنك شفويا عن موافقته على تأسيس شركة الوفاق بصفة مساهمة عامة للعمل المصرفي الإسلامي برأسمال 500 مليون درهم تبلغ مساهمة البنك فيه نحو 25 بالمائة، لافتا إلى نشاط المعاملات الإسلامية سيكون في جميع فروع البنك ووفق احتياجات كل منطقة· وأوضح أن البنك بانتظار الموافقة الخطية من المصرف المركزي تمهيدا للحصول على موافقة وزارة الاقتصاد والتخطيط التي تم تقديم طلب مماثل لها مؤخرا· وأشار إلى ان الشركة الجديدة حصلت على موافقة دائرة التخطيط والاقتصاد بأبوظبي قبل تقديم الطلب إلى المصرف المركزي قبل شهر تقريبا· وأقر مجلس إدارة البنك خلال اجتماعه أول أمس النتائج المالية لعام 2005 وإقرارها وأبدى عزمه تقديم اقترح على جمعيته العمومية لتوزيع أرباح بواقع 25% نقدا و25% أسهم منحة·
وقفز صافي أرباح البنك لعام 2005 بمعدل 154,8% ليصل إلى مليار و154 مليون درهم مقابل نحو 453 مليون درهم فيما ازدادت الأرباح التشغيلية للبنك بنسبة 130,64% لتصل إلى مليار و393 مليون درهم وإجمالي الإيرادات التشغيلية بنسبة 101,7% لتصل إلى مليار و690 مليون درهم ما يدل على نجاح استراتيجية البنك في إيجاد فرص عديدة للنمو المربح في أعماله· وازدادت القروض والتسهيلات بشكل ملحوظ بنسبة 28,19 بالمائة لتصل إلى 20 مليارا و703 ملايين درهم ما انعكس إيجابا علي حجم أصول البنك الذي ازداد بمعدل 42,23% لتصل إلى نحو 35 مليار درهم، وسجلت ودائع العملاء زيادة بنسبة 13ر44 بالمائة لتصل إلى 25 مليارا و780 مليون درهم·
ورغم ارتفاع المصاريف التشغيلية بواقع 27,55 بالمائة نتيجة لاهتمام الإدارة بالاستثمار في المستقبل إلا أن معدل المصاريف إلى الإيرادات لم يزد عن 17,77% ليعكس قدرة الإدارة على الحفاظ على مستوى الكفاءة رغم الاستمرار في النمو المضطرد في كافة نواحي أعمال البنك· وتماشيا مع خطته الاستراتيجية أعطى بنك الاتحاد الوطني أولوية لحاملي الأسهم للاستثمار بأسهم زيادة رأس المال التي قام البنك بطرحها حيث لاقى ذلك الإصدار إقبالا كبيرا أدى إلى زيادة في الاكتتاب بواقع 173 مليون سهم إضافي لتزداد قاعدة رأسمال البنك في نهاية 2005 بنسبة 136,12 بالمائة لتصل إلى 5 مليارات و240 مليون درهم· ورغم هذه الزيادة في رأس المال إلا أن العائد للسهم الواحد ارتفع من 41 فلسا إلى درهم وفلس واحد 41,0 عام ·2005 وبالتالي ارتفع العائد علي متوسط حقوق الملكية من 5ر21 بالمائة إلى 30,96% مما أكد أن الزيادة في رأس المال قد تم توظيفها بشكل مربح·
وطبقا للخطة الاستراتيجية للبنك تم إصدار سندات قيمتها 400 مليون دولار خلال شهر يوليو الماضي والتي تمثل الإصدار الأول تحت برنامج السندات متوسطة الأجل باليورو دولار والذي يعطي البنك خيار إصدار ما يصل إلى مليار و500 مليون دولار من السندات متضمنة الإصدار الأول· وكان 75% من المستثمرين في الإصدار الأول من خارج منطقة الخليج منهم 52% من أصل أوروبي و23 % من اصل آسيوي·

اقرأ أيضا

مكالمات ورسائل العقارات.. إزعاج للأفراد.. والسر في "العمولة"!!