الاتحاد

عربي ودولي

عون: سنبقى مزرعة مادام القرار لا ينبع من لبنان

توقعت مصادر دبلوماسية عودة الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الى لبنان بحلول بعد غد الخميس لاستئناف مهمته ومحاولة التوصل إلى تفاهم بين فريقي المعارضة والأكثرية على الحل· لكن قطبا بارزا في المعارضة قال لـ''الاتحاد'' إن موسى يعرف جيداً ما تريده المعارضة وهي مصممة على موقفها بالحصول على ''الثلث الضامن''·
فيما أكد مصدر بارز في فريق الأكثرية رفض إعطاء الثلث الى المعارضة·
واعتبر وزير الدولة لشؤون مجلس النواب ميشال فرعون (الأكثرية) أن ما شهده الاجتماع الوزاري العربي يثبت أن سوريا لا تزال تراهن عبر أدواتها على زرع الفوضى في لبنان ومنع تلاقي اللبنانيين وإفراغ المؤسسات· فيما قال رئيس ''التيار الوطني الحر'' النائب الجنرال ميشال عون (المعارضة) ''انه طالما أن القرار لا ينبع من لبنان فلن يصبح عندنا لا حكم ولا دولة وسوف نبقى مزرعة أو شركة أو متجراً للاستغلال فقط''·
ورأى رئيس الحكومة الأسبق سليم الحص أن الموقف الصادر عن اجتماع القاهرة بمثابة اعلان عن عجز المجموعة العربية عن اتخاذ قرار واضح وحاسم لانقاذ لبنان، مشيراً الى أن المبادرة هي المخرج الوحيد المتاح لإخراج لبنان من أزمته، ومتمنيا عودة موسى فوراً لاستئناف مساعيه لإيجاد صيغة توافقية· فيما استبعدت مصادر سياسية امكانية انتخاب سليمان في 11 فبراير المقبل·

اقرأ أيضا

بوادر صدام بين أميركا وكوريا الشمالية