الاتحاد

الرياضي

24 ساعة قبل الجولة الـ 11 لدوري المحترفين

بعد توقف دام 49 يوماً تدب الحياة في ملاعب دوري المحترفين مرة أخرى ابتداء من غدٍ مع إقامة الدفعة الأولى من الأسبوع الحادي عشر، وتشهد المسابقة أربع مباريات، حيث يلعب الجزيرة المتصدر مع عجمان، والشعب مع العين، والوحدة مع الخليج، والوصل مع النصر، وتستكمل مباريات الجولة بعد غدٍ، حيث يلعب الشارقة مع الظفرة، والأهلي مع الشباب·
وكان الدوري قد توقف لظروف مشاركة الأبيض في كأس الخليج التاسعة عشرة التي أقيمت في ضيافة عُمان من 4 إلى 17 يناير الماضي، ومن بعدها خوض المنتخب لمباراتي ماليزيا وأوزبكستان في تصفيات كأس أمم آسيا التي تقام نهائياتها في الدوحة عاصمة قطر عام ،2011 وتخلل التوقف حتى الآن إقامة منافسات الأدوار التمهيدية لكأس الرابطة، والدور ربع النهائي لكأس صاحب السمو رئيس الدولة·
مع عودة الدوري، تتفاوت طموحات وآمال الفرق، تعمل أندية المقدمة خاصة الثلاثي العنكبوت والجزراوي والأحمر الأهلاوي والزعيم العيناوي على مواصلة رحلة الزحف نحو اللقب، الذي يمنح صاحبه فرصة دخول التاريخ من أوسع أبوابه، يكفي أن البطل يمثل الكرة الإماراتية في بطولة العالم للأندية التي تقام في ضيافة العاصمة أبوظبي نهاية العام الحالي، بجانب المشاركة في دوري المحترفين الآسيوي في العام المقبل، ومن المنتظر أن تستمر المنافسة بين الثلاثي إلى النهاية، وفي المقابل تحاول بعض الأندية تحسين موقفها على أمل اللحاق بقطار المنافسة أو من أجل الابتعاد عن دائرة الخطر، خاصة أن فارق النقاط متقارب بين عدد كبير من الفرق· ويحلق الجزيرة وحيداً على القمة برصيد 25 نقطة، وبفارق نقطتين عن الأهلي صاحب المركز الثاني، ويحتل العين المركز الثالث وله 21 نقطة، بفارق أربع نقاط عن عجمان مفاجأة الدوري حتى الآن·

براجا يضع اللمسات الأخيرة على تشكيلة الفريق للقاء عجمان
أحمد سعيد: أقول للمشككين لا تتعجلوا الحكم على الجزيرة

أمين الدوبلي، أبوظبي - يختتم الجزيرة مساء اليوم استعداداته للقاء عجمان غداً في الجولة الحادية عشرة لدوري المحترفين على استاد محمد بن زايد، وسوف يستقر المدرب براجا الليلة على التشكيلة الأساسية التي يبدأ بها المباراة، وعلى البدلاء الذين يعوضون غياب روزاريو وسبيت وعبدالله موسي، وسوف تنحصر خياراته في صالح بشير وعمران الجسمي ورضا عبدالهادي، وصالح بشير، بالإضافة إلى عودة الدوليين عبدالسلام جمعة وخالد سبيل·
وكان الفريق قد تدرب مساء أمس الأول على الملعب الفرعي، بمشاركة كل اللاعبين باستثتاء سبيت خاطر الذي سمح له المدرب براحة إضافية نتيجة لشعوره بالإجهاد، خاصة أنه بذل مجهوداً كبيراً في لقاء الوحدة في الكأس، ولن يشارك أمام عجمان بسبب الإنذار الثالث، فيما تم تقسيم الفريق لمجموعتين ضمت الأولى اللاعبين الذين شاركوا طوال مباراة الوحدة بدون تغيير، والآخرين من البدلاء والصف الثاني، واقتصرت تدريبات المجموعة الأولى على فقرة لياقة بدنية وإحماء فقط، ثم انتقل اللاعبون لصالة الحديد، واستكملت المجموعة الثانية التدريبات على الكرة من خلال تقسيمتين تم التركيز فيهما على مهارات التسليم والتسلم، وتبادل المراكز بشكل منظم، والضغط على الكرة في كل الملعب، وتميز التدريبات بالحماس، والرغبة القوية في تجاوز خسارة الوحدة، والاستفادة من دروسها في الحفاظ على صدارة الدوري·
من ناحيته أكد أحمد سعيد مشرف الفريق أن اللاعبين تعاهدوا على التعويض، والقتال من أجل الحفاظ على صدارة الدوري، خاصة أنهم لم يكونوا سيئين أمام الوحدة·
وقال إن الاستعدادات على قدم وساق لعجمان الذي نحسب له ألف حساب، وأثبت أنه قادر على صنع المفاجآت، وقدم نفسه على أنه الحصان الأسود، وهو أحد أضلاع مربع الصدارة، والجزيرة أمامه تحد كبير، وسوف يكسب هذا التحدي بمشيئة الله ليحافظ على صدارته المستحقة·
وتابع: نرد على المشككين الذين انتهزوا فرصة الخسارة أمام الوحدة وعاودوا تكرار الأسطوانة المعهودة بأن الفريق ''نفسه'' قصير، ونقول لهم النتائج الأخيرة ليست مقياس، فقد لعبنا أمام الشعب في بطولة كأس الرابطة بالصف الثاني، لأننا ضمنا التأهل لنصف النهائي، ومباراة الوحدة انتهت بركلات الجزاء ولم يكن الفريق في حالته الطبيعية، وهو أمر وارد ولكنه لن يتكرر، وأقول أيضا إننا استفدنا من فترة التوقف وأجرينا تجارباً ودية قوية أمام الترجي، وبايرن ميونيخ، والمريخ السوداني·
وعن غياب الثلاثي قال: لن نتأثر لأن الجزيرة يملك فريقين بدليل أننا لعبنا مباراة الوحدة بدون الدوليين عبدالسلام جمعة، وخالد سبيل بقرار المدرب، وبدون سوبيس أيضاً، وتعودنا من قبل على المشاركة في الكثير من المباريات بمن حضر، والبديل جاهز والخيارات كثيرة أمام المدرب، وأقول للاعبين إننا في الجهازين الفني والإداري نتحمل نتيجة مباراة الوحدة، وننتظر استعادة زمام المبادرة منكم كما تعودنا·
وعن فرص إجراء بعض التغييرات علي الطريقة قال سعيد إن الفريق يستمر على طريقته الهجومية، لأنها أفضل وسيلة للدفاع، برغم التكتلات الدفاعية من كل الفرق التي تحسب لنا ألف حساب علي ضوء تصدرنا للمنافسة، وعجمان كتاب مفتوح أمام المدرب، فهو يملك خط دفاع قوي يجمع بين عناصر الخبرة والشباب، وخط وسط قادر على التحول السريع من الدفاع للهجوم، وأجانب على مستوى جيد على رأسهم جواد كاظميان، وعلي سامره·
من ناحية أخرى أكد أحمد سعيد أن الجهاز الفني وإدارة النادي يعكفان حالياً على إعداد القائمة الخاصة بالفريق لبطولة دوري أبطال آسيا، والتي تضم 30 لاعباً من بينهم 4 أجانب أحدهم آسيوي، مشيراً إلى أن الموعد النهائي الذي حدده الاتحاد الآسيوي لتلقي القوائم 11 فبراير الجاري، وعن اللاعب الآسيوي قال إن كل الخيارات مفتوحة، وأنها فرصة لأي ناد من أجل الاستفادة من هذا الحافز، برغم أن الجزيرة زاخر بالنجوم·
الرئيسي: عجمان جاهز للمباراة

صدقي عبدالعزيز

عجمان - أكد أحمد الرئيسي المدير الإداري لفريق عجمان لكرة القدم أن جميع اللاعبين جاهزون للمباراة المرتقبة أمام الجزيرة المتصدر ونأمل أن نحقق خلالها نتيجة إيجابية خلالها لمواصلة مشوارنا في البطولة بنجاح، خاصة أنها آخر لقاءات الدور الأول للبطولة·
وأضاف أن الفريق أقام معسكراً ناجحاً في قطر استمر لمدة أسبوع، وظهر خلاله الفريق بصورة مشرفة، وقام الجهاز الفني بوضع لمساته على أداء الفريق خلال المرحلة المقبلة·
وأشار إلى أن لقاء البرتقالي أمام الجزيرة هام ومؤشر لمشوار الفريق في الدور الثاني لدوري المحترفين، ونأمل أن نحافظ خلالها على ما تحقق في الدور الأول، وتأكيد بقائنا في البطولة، وكسر قاعدة الصاعد هابط، وتقديم العروض القوية المشرفة التي تعكس مدى الاهتمام الإداري الكبير بالفريق خاصة من الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس النادي والمهندس خليفة الجراح رئيس مجلس إدارة النادي وأعضاء المجلس والذين يقومون بتوفير كل الأجواء لإنجاح مهمة الفريق وتذليل كل المعوقات أمامه لمواصلة مشواره في البطولة·
وأوضح أنهم يحترمون امكانيات وقدرات الجزيرة المتصدر للبطولة حالياً وأحد الفرق القوية بالدوري والذي يضم عناصر متميزة من اللاعبين المواطنين والمحترفين سواء من لاعبي المنتخب الأول أو الشباب، ولكن هذا بالطبع لا يمنع من سعي البرتقالي إلى الخروج بنتيجة ايجابية وتقديم عرض قوي مشرف يظهر سعينا للبقاء وحصد النقاط، وهو حق مشروع لكل الفرق بالبطولة، مع احترامنا وتقديرنا للفريق الجزراوي· وقال الرئيسي إن الفريق مكتمل العناصر ولكن يغيب اللاعب سالم علي للايقاف وقام الجهاز الفني بإعداد اللاعب البديل له وعاد صبري جميل لمستواه المعهود بعد شفائه من الإصابة، وظهر جميع اللاعبين بروح معنوية عالية خلال الحصص التدريبية الأخيرة بالنادي بعد العودة من معسكر قطر·

غياب فالديفيا وفارس جمعة
العين يسعى لتخطي عقبة الكوماندوز

صلاح سليمان، العين - يؤدي العين مساء اليوم الحصة التدريبية الأخيرة على استاد خليفة بن زايد وذلك في إطار استعداداته لمواجهة فريق الشعب على ملعبه بالشارقة في المباراة ''المؤجلة'' من الدور الأول من بطولة دوري المحترفين·
وكان الزعيم العيناوي قد عاد واستأنف برنامجه التدريبي أمس الأول وخاض تدريباً خفيفاً صباح اليوم التالي مباشرة بعد فوزه على فريق بني ياس في الدور ربع النهائي للكأس بثلاثة أهداف مقابل هدفين وتأهله إلى نصف النهائي وملاقاة فريق الظفرة، ولم يحصل اللاعبون على فترة راحة رغم المجهود الكبير الذي بذلوه في مباراتهم أمام السماوي نظراً لضيق الوقت·
وواصل البنفسج تدريباته أمس بمشاركة جميع اللاعبين تحت إشراف وقيادة المدرب الألماني وينفرد شايفر وجهازه المعاون واشتمل التدريب على العديد من الفقرات من إحماء وتقسيمة وتنفيذ بعض الجمل التكتيكية والتي تابعها شايفر بتركيز شديد سعياً لاختيار التشكيلة المثالية التي يمكنها الصمود أمام الشعب في هذا اللقاء الصعب والعودة من هناك بالثلاث نقاط ليحافظ الفريق على فرصته في المنافسة على بطولة الدوري وينهي الدور الأول ضمن فرق المقدمة·
ومن المنتظر أن تشهد تشكيلة فريق العين بعض التعديلات ودخول عناصر جديدة في لقاء الشعب لتحل بدلاً من التشيلي خورخي فالديفيا الذي يغيب لحصوله على الانذار الثالث وفارس جمــعة للايقاف 4 مباريات·

4 وجوه جديدة مع الشعب أمام العين
الدوخي: سيناريو المباريات السابقة لن يتكرر

أسامة أحمد

الشارقة - أكد جاسم الدوخي إداري الفريق الأول للكرة بنادي الشعب أن الكومنادوز سوف يرتدي ثوباً جديداً في مباراة العين في الجولة الحادية عشرة لدوري المحترفين مساء غد ومباريات الدور الثاني، مشيراً إلى أن الفريق جاهز لمباراة الزعيم بغية فتح صفحة جديدة مع كل الاحترام للبنفسج·
وقال إن فترة توقف الدوري كانت فرصة ذهبية للجهاز الفني لترتيب الأوراق ومراجعة الحسابات في أعقاب المعسكر الناجح الذي أقامه بالعين، إضافة إلى استقدام لاعبين مواطنين جدد حيث من المتوقع مشاركة 4 وجوه جديدة في مباراة الغد من ضمنهم المحترف البرازيلي برونو·
وذكر الدوخي أن التفاؤل يسود القلعة الشعباوية، مشيراً إلى أن الفريق لن يكرر سيناريو المباريات السابقة، آملاً أن يصالح جمهوره باستعادة نغمة الفوز لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً·
وقال إن الجهاز الفني بقيادة أيمن الرمادي عمل على تهيئة اللاعبين بالصورة المطلوبة حيث لا توجد اصابات في أروقة الفريق، مشيراً إلى أن مجلس الإدارة وفر كل عوامل النجاح للكوماندوز للعودة إلى سابق مستواه الذي عرف به·
وأضاف: نتطلع أن يكون المحترف البرازيلي الجديد ''برونو'' إضافة قوية للهجوم مع التأكيد على أن اللاعب بدأ الانسجام مع الفريق خلال الأيام الماضية·
اختتم الإداري الشعباوي حديثه بقوله إن العين من فرق القمة، مما يعد أكبر مؤشر لمشاهدة مباراة قوية من الفريقين·

اقرأ أيضا

عالم كرة القدم يترقب حفل الفيفا لجوائز الأفضل