الاتحاد

الإمارات

المهيري: التدريب النوعي أهم ركائز العمل الأمني


شهد العقيد مطر حمد المهيري مدير عام شؤون الأمن والمنافذ بالقيادة العامة لشرطة ابوظبي الاحتفال الذي أقيم في قسم استخدام كلاب الشرطة لتخريج سبع دورات تدريبية في مجالات المتفجرات ومكافحة الشغب شارك فيها 81 ضابطا وضابط صف وفرد واستغرقت شهرا، وحضر الحفل العقيد عبد الكريم المرزوقي مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية والعقيد جمعة غريب مدير إدارة امن المنافذ وعدد من الضباط·
وأكد العقيد المهيري أهمية عقد مثل هذه الدورات النوعية بوصفها من أهم الركائز في العمل الأمني والتي تتيح لمنتسبي الشرطة التعرف على احدث المعلومات الأمنية·
وأضاف في كلمة توجيهية عقب عرض ميداني قدمه الخريجون أن العمل الأمني رغم انه يعتمد في أدائه على الجانب التدريبي إلا أن الأداء يزداد ارتقاء واجادة عندما يؤدى بحب للمهنة مؤكدا ان العطاء والولاء للوطن مرتبط ارتباطا وثيق بدرجة اداء الواجب ·
ومن جانبه وفي كلمة تعريفية قال الرائد جمال جمعة حبش رئيس قسم استخدام كلاب الشرطة ان البرنامج التدريبي اشتمل على سبع دورات هي اربع دورات تاسيسية في مجالي المتفجرات ومكافحة الشغب ودورة متوسطة في المتفجرات ودورتين متقدمتين في نفس التخصص· وبعد ذلك قام العقيد مطر حمد المهيري بتوزيع الشهادات على الخريجين ثم تفقد معرض وسائل التدريب وانشطة القسم الذي اقيم على هامش الاحتفال·

اقرأ أيضا