الاتحاد

الرياضي

مريم بنت محمد بن زايد تفتتح «تنس» السيدات فوق 18 سنة

افتتحت الشيخة مريم بنت محمد بن زايد آل نهيان حرم الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان منافسات بطولة تنس السيدات فوق 18 سنة والتي انطلقت مساء أمس الأول في دورتها الثانية على كأس الشيخ محمد بن سعيد بن حمدان آل نهيان والمقامة على ملاعب التنس في قصر الشيخ محمد بن خالد آل نهيان بالعاصمة أبوظبي.
وبدأ حفل الافتتاح بالسلام الوطني لدولة الإمارات ثم ألقت الشيخة شيخة بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس اللجنة المنظمة للبطولة وراعية الحدث كلمة رحبت فيها بالحضور وأعربت عن سعادتها ببدء منافسات البطولة، وقالت: إن الرياضة النسائية حظيت وتحظى باهتمام ودعم كل قيادات الدولة وهو الأمر الذي جعلها تنطلق بقوة نحو التطور والازدهار، وأن الرياضات النسائية في العالم أصبحت الطريق الأقرب نحو تحقيق الإنجازات الأولمبية، والقارية والعالمية، وأن لعبة تنس السيدات قطعت شوطاً كبيراً في التقدم وأصبحت لها شعبية جارفة، ونتمنى أن تتطور في الإمارات حتى تكمل مسيرة الانفتاح على العالم في كافة مناحي الحياة.
وأكدت أن البطولة ومنذ انطلاقها قبل عامين شهدت تطوراً كبيراً، واستطاعت تكوين فريق مميز من العناصر الموهوبة والشابة والتي تفتخر بها الإمارات، وأضافت: اليوم في دورتنا الثانية للبطولة تتنافس 32 لاعبة مدربة من اللاعبات المواطنات، وهو ما يعتبر إنجازاً كبيراً لتوسيع قاعدة الممارسة في هذه اللعبة، ونحن نتطلع من خلال هذه البطولة إلى مسابقات قوية على المستوى المحلي في البداية ثم الانطلاق إلى الصعيد العالمي.
وأشارت إلى أن الهدف من البطولة هو فتح المجال أمام الفتيات الإماراتيات لتعلم وخوض منافسات هذه الرياضة العريقة والتي تحظى باهتمام وشغف الملايين عبر العالم أجمع، وأن تحظى اللعبة بالرواج بين الفتيات الإماراتيات لما تحمله من قدرة على الترويح عن النفس ومحاولة إبراز المواهب الإماراتية في اللعبة وإيجاد لاعبات يمكنهن التطور في لعبة التنس، والمساهمة في تأهيل الفائزات لخوض المنافسات الدولية باسم الإمارات وإعطاء الفرصة للمواطنات للوصول إلى المستويات العالمية وليس فقط على المستوى المحلي.
وتوجهت الشيخة شيخة بنت محمد بن خالد آل نهيان بالشكر إلى الشيخة مريم بنت محمد بن زايد على تشريف البطولة من خلال حضور الافتتاح، ووجهت الشكر إلى اللاعبات المشاركات اللائي حرصن على التواجد بجدية في هذا المحفل، متمنية النجاح والتوفيق للمشاركات وأن تشهد البطولة منافسات قوية بين اللاعبات وأن يقدمن تنافساً رياضياً يعبر عن تميز الفتاة الإماراتية. وعقب حفل الافتتاح أقيمت مباراتان، حيث فازت هانيه كليب على شيرينة محمد في المباراة الأولى بمجموعتين للاشيء 7 - 6 و7 - 6، وفي المباراة الثانية فازت شيخة الزعابي على عايشة الفهيم بثلاثة أشواط مقابل شوط و2 - 6 و6 - 3 و7 - 6 وتأهلت اللاعبتان مباشرة بهذه النتيجة إلى دور الثمانية حيث تقام البطولة بنظام خروج المغلوب. وتعد البطولة معتمدة من قبل اتحاد التنس وهو الداعم الرئيسي لها وتقام تحت مظلته وبتشجيع ودعم من الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم.
وعينت اللجنة المنظمة إحدى أفضل المدربات في اللعبة رئيسة للجنة التحكيم المسؤولة عن مباريات البطولة الألمانية سابين. وتمنح الفائزة بالمركز الأول 30 ألف درهم في حين تحصل الفائزة بالمركز الثاني على 15 ألف درهم.

اقرأ أيضا

ليفاندوفسكي يطارد بنزيمة