أفادت وزارة الدفاع الوطني في الجزائر بأن مفرزة للجيش قضت على إرهابيين اثنين وصفتهما بـ" الخطيرين" بكمين بمنطقة تفاسور بولاية سيدي بلعباس غربي الجزائر.

وقالت الوزارة في موقعها الرسمي على الإنترنت اليوم الخميس، أن العملية التي نفذت أمس الاربعاء جرى فيها ضبط بندقيتين آليتين من نوع كلاشنكوف وكمية من الذخيرة، مشيرة  إلى أن العملية لا تزال متواصلة.

يذكر أن حصيلة لوزارة الدفاع الوطني خاصة بعام 2018، كشفت عن مقتل 32 إرهابياً واعتقال 25 آخرين، واستسلام 132 إرهابياً، وتوقيف 170 عنصر دعم للجماعات الإرهابية.