الاتحاد

الاقتصادي

افتتاح فندق «ريتز كارلتون» في مركز دبي المالي العالمي

افتتحت علامة «ريتز كارلتون» فندقاً جديداً أمس في مركز دبي المالي العالمي بتكلفة وصلت إلى 600 مليون درهم، وبطاقة 465 غرفة.
وأكد باسكال دوشاوفر نائب الرئيس الإقليمي لأوروبا والشرق والأوسط وأفريقيا لفنادق ريتز كارلتون أن مالكة المنشأة الجديدة هي شركة الاتحاد العقارية، مشيراً إلى أن شركته «لم تتلق إخطاراً رسمياً يفيد ببيع الفندق إلى جهة أخرى».
وقال إن جميع غرف «فندق الريتز-كارلتون، مركز دبي المالي العالمي» جاهزة للخدمة، ومحجوزة بالكامل خلال أسبوع من الآن.
وأوضح لـ«الاتحاد» أن قضية المالك شأن خاص بالملاك، مبيناً أن شركته مرتبطة بعقد إدارة لعدة سنوات.
ويمثل الفندق الجديد أكبر فندق لعلامة «ريتز كارلتون» والأول عام 2011 عالمياً».
وبين دوشاوفر أن الفندق يضم 465 وحدة، منها 341 غرفة و124 شقة فندقية، موزعة على 14 طابقاً.
وأشار إلى أن «ريتز كارلتون» اختارت فريق العمل الذي يبلغ عددهم 400 شخص من بين 24 ألف شخص تقدموا للعمل في الفندق، وينتمي العاملون إلى 54 جنسية، بينما تقدم 80 شخصاً للمناصب العليا، حيث اختير منهم خمسة. وتوقع أن يتجاوز متوسط الإشغال للفندق على مدار العام الأول أكثر من 70%، خاصة أنه يستهدف قطاع الأعمال، وينافس فنادق محدودة في المنطقة المحيطة، إضافة إلى نجاح إدارة المشروع في إبرام تعاقدات مع مؤسسات وشركات سياحية وتجارية لاستضافة زوارها. وأفاد بأن متوسط تكلفة الغرفة الفندقية بنفس مستوى «ريتز كارلتون – مركز دبي المالي العالمي» يصل إلى 350 ألف دولار، وهناك تكاليف أكثر من ذلك تتوقف على موقع الفندق، والمدينة، مشيراً إلى أن مساحات الغرف في الفندق الجديد في حدود 55 مترا مربعا، بينما الشقق الفندقية في حدود 200 متر مربع.
وأفاد دوشاوفر بأن الإمارات تستحوذ على أكثر من 57% من الغرف الفندقية لعلامة «ريتز كارلتون» حالياً وحتى العام 2013 - 2014، حيث تخطط الشركة للوصول بعدد فنادقها في الشرق الأوسط إلى 15 فندقاً، بزيادة أربعة فنادق عن العدد الحالي، منها ألفا غرفة في الإمارات وحدها من حوالي 3500 غرفة.
وأكد أن الشركة تتفاوض حالياً على إدارة فندق جديد في العاصمة أبوظبي، وفي موقع استراتيجي، كما تنظر باهتمام شديد لمواقع مهمة في أبوظبي، على رأسها جزيرة ياس، والريم.
وبين أن الشركة ستفتتح خلال العام الجاري أول فنادقها في العاصمة بتدشين فندق «ريتز كارلتون - جراند كانال»، بطاقة 600 وحدة، منها 500 غرفة، و100 فيلا، وهو مشروع مملوك لشركة أبوظبي الوطنية للفنادق.
وأشار إلى أن منطقة أوروبا والشرق الأوسط تأتي في المرتبة الثانية من حيث العائدات الفندقية، بعد آسيا، بينما تحتل الإمارات المركز الأول إقليمياً وعالمياً في العائدات على الغرف.
بيد أن نسبة الحجوزات عبر الإنترنت في الشرق الأوسط هي الأقل عالمياً وفي حدود 6%، ورغم ذلك فإن السوق تنمو وماتزال في بدايتها.

اقرأ أيضا

في دبي.. كل الطرق تؤدي إلى إكسبو 2020