الاتحاد

عربي ودولي

برلين تحث رعاياها في سوريا على المغادرة

حثت ألمانيا أمس، رعاياها الذين لا يزالون في سوريا على مغادرة هذه البلاد المضطربة محذرة من أنها قد تجد صعوبة في القريب العاجل في تقديم مساعدات قنصلية للراغبين في المغادرة. وأشار المتحدث باسم الوزارة أندرياس بيشكه في برلين أمس، إلى أن الرعاية القنصلية للمواطنين الألمان في سوريا ستصبح أكثر صعوبة مستقبلاً مضيفاً أنه «لابد أن نتوقع تزايد تراجع قدرة السفارة على القيام بوظيفتها». وقال بيشكه إن هذا التحذير ناجم من الوضع الأمني المتدهور في سوريا، حيث لقي أكثر من 5 آلاف شخص مصرعهم بنيران الأجهزة الأمنية المصممة على وضع حد للاحتجاجات بالقوة.
وتردد دوائر دبلوماسية أنه سيتم إغلاق قسم الرعاية القنصلية والقانونية بالسفارة الألمانية في دمشق خلال الأيام المقبلة، وذلك بعد أن تم تقليص عدد الموظفين العاملين بالسفارة في الأسابيع الماضية. غير أن المتحدث باسم الخارجية الألمانية لم يذكر شيئاً عن عدد الألمان الذين مازالوا في سوريا.

اقرأ أيضا

مقتل 6 أشخاص في إطلاق نار بولاية نيوجيرزي الأميركية