عربي ودولي

الاتحاد

«أونروا» تدعو إلى حل مقبول لقضية الأسرى الفلسطينيين

القدس (أ ف ب) - دعا المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليبو جراندي أمس إسرائيل إلى “التوصل لحل مقبول” للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، معتبرا أنهم “سجناء سياسيون”.
وأعرب جراندي في بيان عن “قلقه العميق حيال الأوضاع الصحية للآلاف من السجناء السياسيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية”.
وأضاف البيان أن “المفوض العام ناشد الحكومة الإسرائيلية التوصل إلى حل مقبول، مشيرا إلى أن مطالب المضربين عن الطعام تتعلق بشكل عام بالحقوق الأساسية للسجناء والمنصوص عليها في مواثيق جنيف”.
وأكد جراندي دعوة الأمين العام للأمم المتحدة إلى “إخضاع أولئك الأشخاص المحتجزين إداريا إلى محاكمة عادلة أو إطلاق سراحهم”.
وبحسب القانون الإسرائيلي الموروث عن الانتداب البريطاني، يمكن وضع المشتبه فيه قيد الاعتقال الإداري من دون توجيه الاتهام له لمدة 6 أشهر قابلة للتجديد لفترة غير محددة زمنياً.
ويطالب الأسرى المشاركون في الإضراب بتحسين ظروف اعتقالهم والسماح بمزيد من الزيارات العائلية، وزيارات المحامين وإنهاء الاعتقال الإداري والعزل الانفرادي.

اقرأ أيضا

مصر تسجل 40 حالة إصابة جديدة بـ«كورونا» و6 وفيات