الاتحاد

الرئيسية

البراءة للصحفية بسمة الجندلي

الشارقة- تحرير الأمير:
برأت محكمة استئناف الشارقة أمس الصحفية بسمة الجندلي من صحيفة 'جلف نيوز' الصادرة باللغة الانجليزية في دبي من تهمة السب والقذف في حق المدعية إقبال التميمي بشأن ما نشر في الصحيفة من متابعة إخبارية لأحداث قضية سفاح النساء في الشارقة قبل نحو عام، حيث كانت المدعية ضمن سيدات تعرضن للاعتداء من قبل مجهول·
وكانت النيابة العامة قد حفظت القضية، لكن المدعية استأنفت قرار الحفظ، وأعادت القضية إلى المحكمة مرة أخرى·
وجاء الحكم بعد نحو عام من المداولات والجلسات والاستئناف ليؤكد حسن نية المدعى عليها·
وكانت الجندلي قد تعرضت إلى المنع من السفر إثر تعميم من شرطة الشارقة سبقه بلاغ من المدعية فضلاً عن وقوع الصحفية تحت ضغط نفسي هائل، مؤكدة إيمانها المطلق طوال مراحل القضية بعدالة القضاء الإماراتي·
وأشارت الجندلي إلى أن هذه القضية والحكم الصادر يؤكد سلامة موقفها واستمرارها في أداء رسالتها الإعلامية·
ووصفت جندلي هذا الحكم بالنصر الجديد للإعلام والصحافة المحلية· وطالبت بدعم الصحفيين والتعريف بدور الإعلام ورسالته في المجتمع·
وطالب عبدالحميد الكميتي محامي المدعى عليها والذي تابع القضية في مرحلة الاستئناف بإعادة النظر في القوانين المتعلقة بالمطبوعات، لافتاً إلى وجود تضارب في الكثير من البنود والقوانين حيث يوجد قانون في الصحافة يعطي المجني عليه والمقذوف مدة ثلاثة أشهر لا يجوز بعدها إقامة شكوى ضده في حين هناك نص قانوني آخر في قانون العقوبات يقول: 'ثلاث سنوات' وهذا الثاني ينسف الأول· وطالب الكميتي بضرورة تأسيس نيابة متخصصة في قوانين النشر والمطبوعات أسوة بعدد من الدول الخليجية ، مؤكداً أنه في ظل عدم وجود نيابة متخصصة في قضايا النشر سيبقى الإعلاميون تحت رحمة الاجتهادات· وقال محمد يوسف رئيس جمعية الصحفيين: إن هذا الحكم انتصار جديد للصحافة المحلية في الدولة·

اقرأ أيضا