الاتحاد

ملحق دنيا

أناقة الأميرات

أزهار البياتي (الشارقة)

تشكيلة ملونة مبهجة من أزياء الفتيات الصغيرات، تعكس سمات الرقي والأناقة قدمتها من جديد دار «موناليزا» الإيطالية، والمتخصصة في ملابس الأطفال، مستعرضة من خلالها ملامح من طرازها المميّز وأسلوبها المتفرد في هذا المجال، وذلك ضمن موضة الموسمين المقبلين، مستعرضةً من خلالها نماذج متنوعة من القطع والموديلات، من تلك التي تعكس ألقاً وترفاً منقطعي النظير.
ضمن هذا الإطار، فقد أطلقت مصممة العلامة باربرا بيرتوتشي، تشكيلة متنوعة من الأفكار والتصاميم، ولفئات عمرية مختلفة من الفتيات، مضيفةً إلى خزانة ملابسهن أفقاً واسعاً للانتقاء ومرونة وحرية للاختيار، بحيث تتمكن فتاة الموناليزا من تنسيق ما تشاء من قطع الملابس في المظهر الواحد، وبما ينسجم مع طرازها ونمطها الشخصي، ملبيةً أجزاء كبيرة من مختلف متطلباتها المختلفة، لتواكبها في شتى الأنشطة والمناسبات.

موضة كلاسيكية
وتأتي العلامة الإيطالية العريقة في تصميم أزياء الأطفال بعناصر ابتكارية متعددة العناصر، من تلك التي تفند بالموضة الكلاسيكية المعاصرة، ووفق فحات أنيقة ومترفة بكل المقاييس، مجددةً من أسلوبها خلال المواسم الأخيرة وفق أطر عصرية، وحيوية، ومثيرة، مبتكرة طرازاً متحركاً من الملابس العملية الطابع والطراز، من تلك التي تندرج تحت فئة السمارت كاجول، وتتمتع أفكار تصاميمها بالأريحية والمرح، ولكن دون أن تتخلى مطلقاً عن عناصر ثرائها ورقيها المعتاد، كنواحي انتقائها على سبيل المثال لنوعيات فاخرة من الأقمشة والخامات، بالإضافة إلى اعتمادهم على قصّات كلاسيكية في أزياء الأعياد والمناسبات، بحيث تحمل نفحات الأناقة والتكلف، ولكن وفق مخرجات أكثر معاصرة وعملية. للأجواء النهارية والاستخدام اليومي، فضلت موناليزا لفتياتها الصغيرات إطلالات عملية مفعمة بالمرح والبهجة، وعبر عدد من الموديلات التي تنسجم مع مواسم الإجازات والسياحة والنزهات، مانحة من ترتديها شكلاً مميّّزاً وقطعاً مرنة لممارسة اللعب والركض والحركة بمنتهى الحرية والانطلاق، برزت من بينها مجموعة من الفساتين القصيرة، مع أطقم البنطلونات والسترات، إضافةً إلى من الجوبات الكلاسيكية المتعددة الطبقات، تعلوها قمصان بديعة ومشغولة بالمطرزات والستراس.

تميّز وظهور
وجاءت باقة موديلات المناسبات والأعياد بنمط أكثر ترف وأناقة، وقصّات كلاسيكية آسرة، منها التي تحقق للأميرة الصغيرة رغبتها بالتميّز والظهور كما بطلات الحكايات، ظهرت على هيئة أشكال سفسطائية من الفساتين والتايورات، منفذة بخامات وأقمشة وثيرة وشفافة، برزت من بينها أقمشة وخامات ذات نسيج شفاف وهش مثل الأتوال والأورغنزا والدانتيلات، بالإضافة إلى أخرى أكثر ثقلاً وقواماً كالتفتا والشانتونغ، مع شيء من المخمليات والأقطان الطبيعية وخلافه.
وتضمنت تشكيلة الـ Monnalisa هذه، عدداً من الأكسسوارات والملحقات المكملة للأناقة، مضيفةً على طابع كل قطعة وموديل مزيداً من عناصر الفرح والبريق، ضمت العديد من أطواق الرأس المزينّة باللآلئ والورود، مع أربطة وشرائط حريرية لتزييّن خصلات الشعر، بالإضافة لعدد من حقائب اليد الصغيرة من المخمل والجلد الموشى بالمطرزات والزهور والأحجار، وقبعات أنيقة ومرحة بعدة أحجام، إضافة إلى عدد من الأحذية الجلدية والأبوات المرتفعة الساقين، وأخرى براقة ولامعة تناسب أجواء الأعياد.

اقرأ أيضا

كيلي بروك: منحتهم ثقتي فخدعوني!