الاتحاد

عربي ودولي

القوات القرغيزية تعتقل الرئيس السابق أتامباييف إثر هجوم على منزله

القوات القرغيزية تعتقل الرئيس السابق أتامباييف إثر هجوم على منزله

القوات القرغيزية تعتقل الرئيس السابق أتامباييف إثر هجوم على منزله

أفادت وسائل إعلام قرغيزية الخميس، أنّ قوة من الوحدات الخاصة تمكّنت من اعتقال الرئيس السابق ألماظ بيك أتامباييف، إثر هجوم جديد شنّته على منزله قرب العاصمة بشكيك، وذلك غداة محاولة فاشلة للقبض عليه بتهمة الفساد. 

وباتت قرغيزستان الواقعة في وسط آسيا والتي شهدت ثورتين خلال أقلّ من عقدين، على شفير أزمة سياسية كبرى بسبب المواجهة بين اتامباييف وخصمه الرئيس الجديد سورونباي جينبيكوف. 

وشنّت قوة كبيرة من الوحدات الخاصة الخميس، عملية جديد للقبض على أتامباييف غداة محاولة فاشلة للقبض عليه أدت إلى مقتل شرطي وإصابة مسؤول كبير في الشرطة بجروح خطيرة. 

وبحسب موقع "24 دوت كي جي" الإخباري، فإنّ الرئيس الأسبق استسلم لقوات الأمن طواعية، قبل أن تقتاده من منزله، في حين شاهد مصور لوكالة "فرانس برس" قوات الأمن تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق أنصار أتامباييف الذي تجمهروا أمام منزله لحمايته.

وكان اتامباييف (62 عاما) رئيساً من 2011 حتى نهاية 2017، ووجّه إليه القضاء في نهاية يونيو تهمة الفساد. ورفع النواب حصانته كرئيس سابق.

والأربعاء، تصاعدت حدّة المواجهة عندما أعلنت القوات الخاصة شنّ عملية للقبض عليه من منزله الواقع على مشارف بشكيك، عاصمة البلد البالغ عدد سكانه ستة ملايين نسمة. 

لكنّ أنصار الرئيس الأسبق تصدّوا لقوات الأمن، فدارت مواجهات بين الطرفين قتل خلالها بالرصاص عنصر في القوات الخاصة، وأصيب بجروح خطرة قائد شرطة إقليم شوي. وبلغ عدد الجرحى في الاشتباكات 52 جريحاً، نصفهم من قوات الشرطة، بحسب وزارة الصحة.

اقرأ أيضا

بوتين يتوعد بمنع أي احتجاجات في موسكو