الاتحاد

عربي ودولي

نائب عنصري إسرائيلي يتهجم على العرب


غزة - وكالات الأنباء:واصل عضو الكنيست العنصري افيغدور ليبرمان، بث سمومه ضد المواطنين العرب في اسرائيل وضد النائب عزمي بشارة، رئيس حزب التجمع الوطني، وشبهه بالرئيس الايراني احمدي نجاد، بزعم انه يرفض الاعتراف بوجود دولة اسرائيل وينادي بطرد اليهود منها·وجاء تحريض افيغدور ليبرمان العنصري في تصريحات ادلى بها للاذاعة الاسرائيلية العامة، تعقيبا على تصريح للنائب عزمي بشارة في 'مؤتمر التجمع الخامس' اشار فيه الى تحريض الاحزاب الصهيونية على النواب العرب ، وقوله انه من العار ان يكون الحديث عن التصويت للاحزاب الصهيونية مشروعاً في الشارع العربي·
وحسب ليبرمان فانه لا فرق بين الرئيس الايراني احمدي نجاد وبشارة، 'لديهما ذات الاهداف يعتبران اليهود محتلين وغرسة غريبة ومن غير المشروع التصويت لحزب يهودي'· وأضاف في تحريضه ان 'عزمي بشارة لا يخفي مواقفه انه يسافر الى دمشق ولبنان ويلتقي رجال 'حزب الله' ويعلن من هناك انه لا مكان لدولة يهودية وصهيونية'·
وكان النائب عزمي بشارة قد كرر في لقاء اجرته معه الاذاعة الاسرائيلية، التأكيد على رفض الاتهامات التي يوجهها نواب الاحزاب الصهيونية والحاكمة منها بشكل خاص الى النواب العرب، والادعاء بان النواب العرب لا يقومون بواجباتهم· وقال: 'لقد قلت إن النواب العرب لم يأتوا من أي مكان غير القرى والبلدات العربية ومن حق مجتمعاتهم تقييمهم فقط'·

اقرأ أيضا

إسرائيل تغلق معابر غزة وتقلص مساحة الصيد