الاتحاد

الإمارات

إنشاء ثلاث حدائق جديدة في الأحياء السكنية بمدينة العين

حديقة في أحد الأحياء السكنية بالعين

حديقة في أحد الأحياء السكنية بالعين

بدأت بلدية مدينة العين، الإجراءات اللازمة لإنشاء 3 حدائق جديدة في الأحياء السكنية التابعة لمنطقة وسط المدينة، وذلك بتكلفة تصل إلى 3 ملايين و500 ألف درهم، ضمن خطة مشاريع البلدية للعام الحالي التي تستهدف الارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، وتوفير أماكن مناسبة لهم لممارسة الأنشطة والهوايات، بصورة تعود على جميع أفراد الأسرة بالفائدة.
وقال الدكتور هلال حميد الكعبي مدير إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية في قطاع وسط المدينة، إنه يجري حاليا تنفيذ عدد من الحملات التي تستهدف تطوير الزراعات التجميلية والمسطحات الخضراء الموجودة في نطاق المدينة، لافتاً إلى أن الفرق التابعة للقطاع قامت بأكثر من 160 عملية لتحقيق هذه الغاية، مشيراً إلى أن الحملات تتضمن توفير سبل الحماية للزراعات والنباتات وصيانة المسطحات الخضراء وتجميلها، وتقليم الأشجار حتى لا تكون عرضة للسقوط بسهولة خاصة عند هبوب العواصف والرياح.
وحول مكونات حدائق الأحياء الجديدة، قال مدير إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية في قطاع وسط المدينة، إنها ستتضمن مظلات واقية وأجهزة وألعاباً ترفيهية تناسب فئات عمرية مختلفة، بالإضافة إلى المقاعد وسلال المهملات، مشيراً إلى أن البلدية تركز الآن على رفع كفاءة المشاريع التي تنفذها بما يتوافق مع معايير الاستدامة خاصة ترشيد استخدام المياه والمحافظة على البيئة، بالإضافة إلى تقليل التكلفة مع التركيز على تنمية وتطوير أشجار النخيل التي تمثل قيمة اقتصادية وتراثية لأبناء الإمارات.
وأكد الكعبي أن هذه المشروعات الترفيهية تستهدف تحقيق رضا العملاء بمختلف فئاتهم، خاصة فئة الشباب والأطفال الذين يحتاجون تلك المنشآت أكثر من غيرهم، نظرا لأهميتها في إفساح المجال أمامهم لممارسة هواياتهم وتمضية وقت فراغهم في أنشطة ترفيهية ورياضية هادفة ومفيدة.
ولفت الكعبي إلى أن البلدية تسعى إلى تنفيذ خطتها الاستراتيجية الرامية إلى تحقيق التنمية الحضرية في مختلف القطاعات التابعة لها، في ضوء المعايير الجديدة التي تعتمدها والتي تقوم على تحقيق عناصر الاستدامة.
وتعد فكرة إنشاء حدائق مصغرة للأطفال وسط الأحياء السكنية في مدينة العين من الأفكار الناجحة التي لاقت استحسانا كبيرا من السكان الذين وجدوا فيها وسيلة آمنة لشغل أوقات الأطفال، خاصة أيام العطل والإجازات التي يكون فيها الأبناء بحاجة إلى أماكن للانطلاق وتفريغ طاقاتهم بما يعود عليهم بالنفع، مشيراً إلى نجاح البلدية في توزيع الحدائق بطريقة مدروسة في أماكن مختلفة من المدينة لتخدم أكبر عدد ممكن من الأطفال.
وكان وفد من بلدية مدينة العين اطلع مؤخرا خلال زيارة قام بها إلى بلدية مدينة أبوظبي على مشروع حدائق الأحياء السكنية الذي نفذته البلدية بمواقع متفرقة في المدينة، وذلك في إطار برامج تبادل الزيارات الرامية إلى تعزيز وتنمية علاقات التعاون وتبادل الخبرات المتميزة سعيا نحو الارتقاء بمستوى كفاءة المشاريع.
واطلع الوفد خلال الزيارة على أحدث معايير تنفيذ مشاريع حدائق الأحياء التي تسهم في زيادة رقعة المساحات الخضراء، وتشكل متنفساً لكافة أفراد الأسرة والحي والمنطقة باعتبارها حدائق صغيرة آمنة للأسر والأطفال، توفر الراحة والهدوء مع العديد من وسائل التسلية والترفيه في مختلف أحياء المدينة.
وتهدف مشاريع حدائق الأحياء إلى تجميل الأحياء السكنية، ورفدها ببنية عصرية تتلاءم مع النهضة الشاملة ومواكبة عجلة النمو، وتشكل ملتقى آمناً وصحياً للأسر والأطفال يكون قريباً من مساكنهم ويشغلون به أوقات فراغهم بمتعة، دون عناء التنقل في جو يسوده الهدوء بعيداً عن الضوضاء ومصادر التلوث، ما يعكس سياسة البلدية في تلبية تطلعات المجتمع نحو بيئة أسرية صحية وآمنة للعائلة.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد: الإمارات ركيزة العمليات الإغاثية في العالم