الاتحاد

أخيرة

ديناصورات أستراليا فقدت رؤوسها!

سيدني (أ ف ب)

قطع مخربون مجهولون بوساطة منشار للمعادن على الأرجح، رؤوس ثلاثة ديناصورات من نوع فيلوسيرابتور في المتحف الوطني للديناصورات في أستراليا، على ما ذكرت الشرطة أمس.
وتعرضت مجسمات هذه الديناصورات الصغيرة اللاحمة بقائمتين معروضة في المتحف الواقع في كانبيرا لهذا الهجوم مساء السبت الماضي، على ما أوضحت شرطة العاصمة الأسترالية.
وأضاف المصدر نفسه أن «الأضرار اللاحقة بالديناصورات تظهر استخدام منشار معادن على الأرجح لفصل الرأس عن الجسم من قبل أشخاص تسلقوا السياج البالغ ارتفاعه 1,2 متر للدخول».
وقال الموظف في المتحف ميتشل سيمور للمجموعة الإعلامية «استراليان برودكاستينغ كوربوريشن» (آيه بي سي) إن زوار المتحف رصدوا الأضرار اللاحقة بالديناصورات، حيث كان عدد كبير من الأطفال يسألون أهاليهم ماذا حل بالديناصورات.. هذا تصرف أناني».
وكان ديناصور عملاق مصنوع من ألياف الزجاج سرق من المتحف العام 2013 وعثر عليه لاحقا في منزل رجل قال إن الأمر يتعلق بمزحة، على ما ذكرت «آيه بي سي».

اقرأ أيضا