الاتحاد

الإمارات

5 جهات محلية واتحادية ترفض التوطين الصوري لـ المندوب

دبي -سامي عبدالرؤوف:
أكدت خمس جهات اتحادية ومحلية 'وزارة العمل وهيئة تنمية وشرطة دبي وهيئة التنمية الاقتصادية وإدارة الجنسية في دبي' رفضها لنظام 'التوطين الصوري' في مهنة مسؤولي العلاقات الحكومية 'المندوب'، مشيرة إلى ان توطين مهنة المندوبين يعتبر تحولا نوعيا في استراتيجية التوطين، لأنه القرار الأول بشأن توطين مهنة معينة، منوهة إلى أن الوضع السابق كان يعتمد عل توطين القطاعات كالبنوك والتجارة العامة·
وفي سابقة هي الأولى من نوعها أبدت 125 مواطنة استعدادهن للعمل في مهنة 'المندوب ' وكذلك وافق 135 مواطنا على الانخراط في هذه المهنة، ليشكل ذلك البداية الحقيقية لتوطين وتأنيث هذه المهنة بعد أكثر من 35 سنة من نشأة مسمى' مندوب علاقات عامة'·
وأكد سعادة حميد بن ديماس وكيل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المساعد لقطاع العمل، في الملتقى الأول للتعريف بمهنة مسؤول العلاقات العامة الذي عقد أمس في نادي ضباط الشرطة في دبي، أن الحساسيات الخاصة بعمل المرأة في مهن معينة انتهى، مشيرا إلى وجود دعم كامل من وزارة العمل للمشاركة النسائية في مختلف المهن والوظائف·
وقال بن ديماس ان الوزارة بدأت بتوطين العلاقات العامة لأهميتها باعتبار المندوب حلقة الوصل بين المنشأة والجهات الحكومية وهو ما يدلل على التأثير الكبير لهذا الدورعلى وضع المنشأة، مؤكدا على أن هذا النوع من المهن يحتاج إلى أشخاص بمواصفات خاصة·
تنمية
وقال جابر الخميري مدير مركز التوظيف وتنمية المهارات في هيئة تنمية في الملتقى: إن الهدف من اللقاء هو الإسهام في ترجمة توجهات وزارة العمل نحو توطين مهنة مندوب العلا قات العامة، مشيرا إلى أن الحاجة إلى مثل هذا اللقاء تكشفت بعد قرار التوطن المشار إليه، من أجل تأهيل عدد من المواطنين لخوض غمار هذه المهنة، وتدريبهم على تحمل مسؤوليات العلاقات الحكومية·
وذكر الخميري أن تنظيم اللقاء جاء بعد تنسيق الجهود بين هيئة 'تنمية' ووزارة العمل، وشرطة دبي وإدارة الجنسية والإقامه والدائرة الاقتصادية، حتى يلتحق المرشحون للعمل بهذه الوظيفة في دورة تدريبية تشترك فيها الجهات المشار إليها، بحيث يتم تدريبهم على جميع الإجراءات المتبعة بالإضافة إلى التدريب العملي، فضلا عن التدريب على بعض المهارات الإدارية مثل خدمة العملاء والقواعد العامة في فن الاتصال، والإعلام الأمني، و'فن الاتكيت والبروتوكولات'، والمهارات الاداريه والإنسانية، وقوانين العمل والإقامة في الدولة ومعلومات عامه عن الدوائر المحلية والوزارات الاتحادية·
وقد تم خلال اللقاء التعريف بالوظيفة والمسؤوليات المترتبة عليها والامتيازات المادية الممكن الحصول عليها·
وقد حاضر في اللقاء كل من مدير مركز التوظيف وتنمية المهارات في هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية جابر الخميرى، وحميد بن ديماس وكيل وزارة العمل المساعد لقطاع العمل والعميد طارش عيد المنصوري من القيادة العامة في شرطة دبي، والملازم أول جمال بن حماد والملازم أول خلفان بن خميس الشامسي من إدارة الجنسية والإقامة·

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند السفر لتشيلي