الاتحاد

رسائلكم وصلت


الاحتكار
إلى صحيفة الاتحاد.. تحية طيبة وبعد.. تابعت مقالات الاستاذ عبدالله رشيد (دبابيس) حول احتكار التجار الآسيويين للسلع المهمة من خلال متابعتي وفهمي لما كتب في دبابيس أجد أن الوضع غير مطمئن بل يصل الى درجة أن يكون مخيفا جداً، فهؤلاء التجار عندما يسيطرون على السلع الغذائية الضرورية ويتحكمون بالسوق والمستهلك مما يؤدي إلى رفع الأسعار كما يريدون ومتى يشاءون دون مراعاة لمستهلك ولا خوف من جهة مسؤولة، فكل شيء في أسواقنا أصبح بيديهم، أتساءل واستغرب كيف تسمح الجهات المسؤولة وتتركهم لأهوائهم وأطماعهم ألا يكفي أنهم يشاركوننا في خيرات أرضنا حتى نتركهم يتحكمون بمصيرنا!!
فكما حدث في قضية الحليب عندما تكتلوا ورفعوا الأسعار لم يتراجعوا عن موقفهم بناء على طلب الجهات المسؤولة، وإنما تراجعوا لانقسام حدث في صفوفهم، ما أدرانا من أنهم لن يفعلوها مرة ثانية ويتكتلوا ويرفعوا أسعار سلع غذائية مهمة مثل الحليب والأرز؟
ماذا بيدنا أن نفعل في غياب القوانين التي تحمي المستهلك غير أن نرضخ لجشع التجار وندفع لهم ما يريدون حتى نحصل على مستلزماتنا الضرورية للحياة!!؟؟
مريم الكلباني

اقرأ أيضا