الرياضي

الاتحاد

الوحدة والجزيرة في «ديربي» التجهيز لـ «الخليجية والآسيوية»

دبي (الاتحاد) - يلتقي اليوم في العاصمة أبوظبي فريقا الوحدة والجزيرة في الديربي السنوي الذي يجمع الفريقين، ولكنه سيكون هذه المرة بعيداً عن الأضواء المعتادة ولكنه سيكون دعوة مفتوحة للمتعة الجماهيرية والتي تغلف مباريات الفريقين خصوصاً أن المباراة تعتبر بطولة بحد ذاتها بالنسبة لهما، وعصفت نتائج الموسم الحالي بطموحات الفريقين خصوصاً بالنسبة لأصحاب الأرض فريق الوحدة الذي تريد جماهيره انتهاء الموسم بأسرع وقت والتفكير في المستقبل بعد أن خرج من كل البطولات خالي الوفاض، أما الجزيرة فيبدو أفضل حالاً ولم يخسر سوى لقب الدوري الذي حققه في الموسم الماضي للمرة الأولى، بينما حافظ على لقب الكأس كما حقق إنجازاً تاريخياً وتصدر مجموعته في دوري أبطال آسيا.
يخوض الوحدة مباراة اليوم كبطولة خاصة مع جاره الجزيرة يسعى للفوز فيها ومصالحة جماهيره وتعويضها شيئاً من الأحزان التي عانت منها هذا الموسم حيث خرج من كل بطولات خالي الوفاض، وتبقت للفريق البطولة الخليجية حيث تأهل إلى الدور ربع النهائي رغم الخسارة الثقيلة أمام العربي الكويتي بهدف مقابل خمسة، ونجح الفريق في تجاوز آثار تلك الهزيمة عندما حقق فوزاً على منافسه الوصل في الجولة الأخيرة من الدوري وفي مباراة كانت بروفة لمواجهة الفريقين في الدور الثاني من البطولة الخليجية والتي ستقام بعد عدة أيام، وبدأ الوحدة مبكراً في إعداد العدة والتجهيز للموسم المقبل حيث تتمنى جماهيره أن يكون فيه خير تعويض للموسم الحالي المخيب للآمال.
أما الجزيرة فقد يكون خسر بطولة الدوري ولكنه حصل على التعويض المناسب في البطولات الأخرى وتوج بطلاً للكأس وحقق إنجازاً تاريخياً بتصدره فرق مجموعته في دوري أبطال آسيا ويواجه الريان القطري في ختام مباريات المجموعة خلال الأيام المقبلة ومن ثم يستعد لمواجهة الأهلي السعودي أو سيبهان الإيراني في المباراة التي ستقام على ستاد محمد بن زايد في نادي الجزيرة في دور الـ 16، وتعرض الفريق في الجولة الماضية من الدوري لهزيمة ثقيلة على أرضه أمام النصر بهدف مقابل خمسة ولم تكن الخسارة مقبولة بحد ذاتها ناهيك عن النتيجة الثقيلة، وأصبح المدرب البرازيلي كايو جونيور مطالباً بمراجعة حساباته خصوصاً في التنظيمات الدفاعية للفريق.

غيابات

أبوظبي (الاتحاد) ـ يغيب عن الوحدة محمود خميس ومبارك المنصوري للإصابة وعدم الجاهزية، فضلاً عن استمرار غياب محمد الشحي وخالد جلال ومحمد أحمد قاسم الذين يخضعون لبرامج تأهيل.
وفي صفوف الجزيرة، يغيب صالح بشير لخضوعه لبرنامج تأهيلي في أعقاب الإحساس ببعض الآلام الخفيفة في الركبة، ومن المقرر أن يعود للتدريبات الجماعية بعد مباراة الوحدة من أجل الدخول في الاستعدادات الخاصة بلقاء الريان في دوري أبطال آسيا في الدوحة.


التدريب الأخير


?أبوظبي (الاتحاد) - واصل هيكسبيرجر عمله على المنظومة الدفاعية الجماعية للوحدة، مع تركيز كبير على الأداء المتوازن عند التحول من الدفاع إلى الهجوم، والتمركز الجيد في الوسط والدفاع.
في جانب الجزيرة، حرص الجهاز الفني على أن يكون التدريب الأساسي للمباراة بعيداً عن عيون وسائل الإعلام، وقد غير موعده من الخامسة والنصف إلى السابعة، وأجراه على ستاد محمد بن زايد، وشارك فيه كل اللاعبين، ووضحت جاهزية دلجادو ودياكيه، وريكاردو أوليفييرا.


الكثيري: بروفة قوية

أبوظبي (الاتحاد) ـ اعتبر سعيد الكثيري مهاجم الوحدة، أن لقاء الديربي الذي يجمع فريقه مع الجزيرة بطولة خاصة، لا تخضع لوضع الفريقين في المنافسة، كما أنها بروفة جيدة للعنابي قبل لقاء الوصل في ربع نهائي البطولة الخليجية للأندية. وقال: لقاء الجزيرة يمثل أهمية خاصة، لأنه الأخير لنا على ملعبنا، ويهمنا جداً أن نحافظ على سجلنا خالياً من الخسائر في ستاد آل نهيان في الدوري هذا الموسم، وأتوقع أن تكون المباراة قوية وممتعة وحافلة بالعطاء، لأن الفريقين يملكان لاعبين متميزين ومبارياتهما تحمل طابع التحدي والندية، وأدعو الجمهور إلى الحضور للاستمتاع بالمباراة.

برغش: استعداد جيد

أبوظبي (الاتحاد) - قال سلطان برغش لاعب الجزيرة إن فريقه مستعد بشكل جيد للقاء الوحدة، مشيراً إلى أن المباراة عادية مثل أي مواجهة أخرى وتساوي 3 نقاط، وأن خصوصيتها تكمن في احتمالات الحضور الجماهيري الكبير، وأضاف: الجزيرة في حاجة إلى الفوز ليكون دافعاً معنوياً له في البطولة الآسيوية. وتحدث برغش عن موقفه من التعاقد مع الجزيرة وقال: المرحلة الأخيرة شهدت مفاوضات من أجل التجديد، وأقول أنا جزراوي لأنني تربيت في هذا النادي واشتهرت فيه، وانضممت منه للمنتخبات، ولن أتركه بسهولة، ومعنى جزراوي أنني أقول إن الجزيرة يبقى أولوية أولى عندي دائماً.

اقرأ أيضا

رسمياً.. الإمارات تنظم «غرب آسيا»