الاتحاد

خليجي 21

توم: نعوض الإخفاق خليجياً بالتألق آسيوياً

المنامة (الاتحاد) - أرجع المدرب البلجيكي توم سينتفيت المدير الفني للمنتخب اليمني لكرة القدم سبب الإخفاق في «خليجي21» للوقوع ضمن مجموعة نارية ضمت أقوى المنتخبات الخليجية، وقال توم: «شاركنا في مجموعة «البطولات»، بجانب منتخبات تملك نصيب الأسد في إحراز بطولات دورات الخليج برصيد «16بطولة» من إجمالي «20 بطولة» أقيمت حتى الآن، بواقع عشر بطولات للمنتخب الكويتي، وثلاث بطولات للمنتخب السعودي، وثلاث بطولات للمنتخب العراقي ، الأمر الذي أسهم في تعقيد مهمة المنتخب اليمني وحظوظه في تحقيق نتائج إيجابية أمام تلك المنتخبات.
وأشار إلى أن المنتخب اليمني شارك في «خليجي21» بإعداد متوسط وغير مكتمل كونه تسلم مهمة قيادة المنتخب قبل البطولة بشهرين وخلال مرحلة توقف الدوري اليمني، وهي الظروف التي حالت من دون وصول المنتخب للجاهزية المطلوبة لخوض الدورة، مبيناً أنه سيعمل بالتنسيق مع الاتحاد اليمني لكرة القدم على مواصلة إعداد المنتخب خلال الفترة المقبلة، بهدف الوصول إلى مستوى أفضل، كونه يتطلع لتقديم مستوى جيد في تصفيات كأس آسيا 2015، ضمن منافسات المجموعة الرابعة التي تضم منتخبات اليمن، قطر، البحرين، ماليزيا، والتي يستهلها المنتخب اليمني بمواجهة نظيره البحريني في السادس من فبراير المقبل.
وأكد عزم المنتخب اليمني على المنافسة بقوة في التصفيات الآسيوية بطموح التأهل لأول مرة للمرحلة الثانية من التصفيات.

اقرأ أيضا