الاتحاد

الاقتصادي

زحام شديد على تخفيضات تصل إلى 70 % في أسواق الدولة

فهد الأميري (دبي)

أسواق دبي شديدة الازدحام، والحركة لا تتوقف داخل مراكز التسوق، بحثاً عن الشراء بأفضل الأسعار وسط منافسة شديدة في تقديم التخفيضات التي وصلت إلى 70% في محال كثيرة لجذب المواطنين والوافدين والسياح.
وقال محمد رامي مدير محل «السوق في دبي في حالة نشاط دائم طوال العام، لكن في موسم الصيف يختلف الوضع، حيث يزداد الإقبال على الشراء والمنافسة بين محال الملابس سواء للرجال أو السيدات، وإن كان إقبال السيدات والفتيات أكثر على الشراء، وفي محلنا حرصنا على وجود الماركات العالمية للملابس، لإرضاء أذواق المشترين، وحددنا كذلك تخفيضات لجذب المشتري تصل نسبتها إلى 50%، ومن خلال ملاحظاتي على حركة البيع والشراء أعتقد أن القوة الشرائية زادت عن العام الماضي بنسبة تصل إلى 20%».
وقالت مشاعل عبدالله من الكويت «تعودت أن أحضر وأسرتي خلال مهرجان صيف دبي، لأحقق كل ما أريده من مشتريات، وكنت معتادة أن أحضر مشترياتي من فرنسا أو سويسرا، ولكني في الأعوام الثلاثة الأخيرة فضلت أسواق دبي، فهي مملوءة بكل العلامات التجارية وفي الوقت نفسه الأسعار في تنافس مذهل لجذب من يريد الشراء، ونجحت أسواق دبي بذكائها في جذب القوى الشرائية من كل البلاد». وتقول ميثاء حمدان مواطنة: «أخاف أن أغمض عيني وأنا أتجول داخل المحال في (المولات) حتى لا يفوتني فستان على أحدث موضة أو طقم ملابس من ماركة عالمية، لقد حددت لنفسي ميزانية لشراء احتياجاتي، إلا أنني اضطررت لتجاوزها أمام المعروضات المناسبة لي بسبب الأسعار التي تغريني على الشراء، إنها مشكلتي كل عام حين أخرج للتسوق في الصيف، الميزانية لا تكفي، وأحاول أن أنظم عملية الشراء المغرية بقدر الإمكان».
وقال استيفان لوري مقيم «أقوم بأكثر من جولة في أكثر من يوم أنا وزوجتي وأولادي الثلاثة، وكل مرة نجد الجديد في الأسواق، وللحق هناك محال رغم التخفيضات لا أستطيع مجاراة أسعارها، لكن أيضاً هناك محال تضم ملابس ذات أذواق عالية ومنتجات مختلفة تناسب ميزانيتي وأسرتي، فقد وصلت التخفيضات في بعض المحال التي مررت عليها إلى 70%، والجميل في أسواق دبي أن الكل يستطيع أن يشتري ويلبس ما يعجبه وبسعر يناسب ميزانيته، حقاً دبي إمارة لكل الناس وترضي كل الأذواق».
وقالت كيتي روبرتس، بائعة: «قام مدير المحل بزيادة عدد العاملين هذا الشهر للإقبال الكبير على الشراء من مختلف الأعمار من سيدات وفتيات ورجال وشباب، وأيضاً زادت المبيعات على ملابس الأطفال، ونجحنا في جذب الزبائن من خلال التدرج في تخفيض أسعار منتجاتنا بدأنا من 20 إلى 70% لإرضاء كل الأذواق، ورغم ذلك هناك من يطالب بتخفيضات أكبر وأحياناً نتغاضى ونوافق لراحة الزبون وزيادة الإقبال على منتجاتنا الممتازة».

اقرأ أيضا

ترامب يطالب البنك الدولي بالتوقف عن إقراض الصين